الكشف عن تفاصيل جديدة لحادث مقتل السفير الروسي بتركيا
التحقيقات كشفت حذف رسائل من البريد الإلكتروني الخاص بـ “ألتنطاش” بعد قتله — أرشيفية

الكشف عن تفاصيل جديدة لحادث مقتل السفير الروسي بتركيا

كشفت التحقيقات الجارية بخصوص عملية اغتيال السفير الروسي فى تركيا أندريا كارلوف، تفاصيل جديدة تتعلق بالبريد الإلكتروني لمنفذ عملية الاغتيال ضابط الشرطة مولود مارت ألتنطاش.
 
 وأكدت صحيفة “حرييت” التركية، السبت، أن النيابة العامة بأنقرة تأكدت من أنه تم حذف المكاتبات الموجودة على حساب البريد الشخصي لضابط الشرطة مولود مارت ألتنطاش، عقب قيامه بحادثة اغتيال السفير الروسي بحوالي ساعتين ونصف.
 
 إقرأ أيضا: هل كان أردوغان معرضا للقتل بطريقة السفير الروسي؟
 
 وطالبت النيابة العامة التركية إدارة شركة “غوغل” بإرسال رسائل البريد الإلكتروني المحذوفة من حساب مولود مارت ألتنطاش. 
 
 وأشار المسؤولون بالنيابة أن تم حذف رسائل البريد الإلكتروني على الرغم من وفاة ألتنطاش، مما يعد دليلا قويا على أنه لم يقم بعملية الاغتيال بمفرده.
 
 إقرأ أيضا: شقيقة قاتل السفير الروسي: معهد الشرطة غيّر شخصيته
 
 وتم اعتقال أربعة ضباط من الشرطة وضمن عمليات التحقيق الجارية يعملون في فرق الحرس لدى وزيرين تركيين وشعبة حرس الرئاسة، قبل أن يتم إخلاء سبيلهم بشرط المراقبة القضائية.
 
 وتعرض كارلوف، في 18 كانون الأول/ ديسمبر 2016، لهجوم مسلح أثناء إلقائه كلمة في معرض للصور، تمّ تنظيمه بالتعاون بين السفارة الروسية وبلدية جانقيا في أنقرة؛ ما أدى لمقتله.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.