النظام وحزب الله يتقدمان بريف دمشق ويسيطران على بلدتين

النظام وحزب الله يتقدمان بريف دمشق ويسيطران على بلدتين

أحرز النظام السوري وحزب الله تقدما كبيرا في ريف دمشق، الجمعة، وأكدت مصادر سيطرتهما على قريتي بسيمة وعين الخضرة في وادي بردى.
 
 من جهته، نقل المصدر السوري لحقوق الإنسان، عن مصادر أن قوات النظام وحزب الله اللبناني ومسلحين أجانب موالين، تمكنوا من التقدم والسيطرة على بلدة بسيمة بشكل شبه كامل في وادي بردى. 
 
 وقال المصدر إن هذا التقدم للنظام جاء عقب اشتباكات عنيفة منذ الثلاثاء، تصاعدت وتيرتها إثر هجوم لقوات النظام والمسلحين الموالين لها على محاور عدة في منطقة وادي بردى، حيث قصفت قوات النظام بعشرات القذائف المدفعية وعشرات الصواريخ وقذائف الهاون مناطق في قرى وبلدات بالوادي. 
 
 وجاء الهجوم مدعوما بالطائرات الحربية والمروحية التابعة للنظام، التي نفذت عشرات الغارات والضربات في أماكن في عين الفيجة وبسيمة، ومناطق أخرى في وادي بردى. 
 
 وبحسب المرصد، فإن الاشتباكات لا تزال متواصلة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وفصائل المعارضة المقاتلة من جهة أخرى، في محاولة لقوات النظام فرض سيطرتها الكاملة على هذه البلدة.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.