بعد رفض حكومة العثماني إصلاح التعليم هاشتاغ لدعمه يغزو فيسبوك

بعد رفض حكومة العثماني إصلاح التعليم هاشتاغ لدعمه يغزو فيسبوك

دشن نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي المغاربة حملة يطالبون فيها الحكومة المغربية بتخصيص 4% من ميزانيات النفقات والمعدات المختلفة للدولة لدعم قطاع التعليم.
 
 وكان المقترح الذي تقدم به نائبان عن فيدرالية اليسار قوبل بالرفض من قبل باقي الأحزاب في جلسة للتصويت حيث لم يصوت عليه سوى النائبان عن الفيدرالية عمر بلا فريج ومصطفى شناوي من أصل 395 نائب. 
 
 وأطلق نشطاء موقع “فيسبوك” هاشتاغ “#ارفع_يدك_وادعم_التعليم” أعربوا من خلاله عن تضامنهم مع النائبان البرلمانيان، ونشروا صورا لهم رافعين أيديهم كإشارة للتصويت بنعم لصالح مقترح تحويل 4% من ميزانية كل وزارة لصالح دعم التعليم العمومي بالمغرب .
 
 وتداولوا رسالة تقول: “أرفع يدي للتصويت بنعم من أجل تحويل 44% من ميزانيات النفقات والمعدات المختلفة بكل القطاعات وإقرار ضريبة على الثروة لدعم التعليم العمومي بالمغرب مساندا لمقترح برلمانيين المنتخبين من طرف أبناء الشعب”.
 
 كما انتشرت عريضة على موقع “أفاز” وقع عليها المئات من الأشخاص يدعو فيها أصحابها إلى “إحياء النقاش حول ميزانية التعليم”، وطالبوا من كل “ مغربية ومغربي الذين يحبون بلادهم الانضمام إلى مشروع إصلاح التعليم”.
 
 ودعا أحد النشطاء على حسابه بـ”فيسبوك”، إلى “أن نرفع أيدينا حتى نوصل للجميع أن التعليم أولوية حقيقية، وأن المغاربة مع رد الاعتبار للتعليم والمدرسة والجامعة العموميتين”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.