تهمة "الإخواني" تلاحق الكلباني بعد تغريدة عن غزة

تهمة “الإخواني” تلاحق الكلباني بعد تغريدة عن غزة

اتهم مغردون سعوديون عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إمام الحرم السابق، القارئ عادل الكلباني بأنه يؤمن بأفكار جماعة الإخوان المسلمين.
 
 الكلباني، وفي تعليقه على القصف الإسرائيلي الذي استهدف مواقع في قطاع غزة، فجر أمس الأول، قال: “قد يصنف الدعاء لأهلها إرهابا! #غزة_تحت_القصف”.
 
 تغريدة الكلباني التي جاءت بالتزامن مع أزمة دول الخليج مع قطر، فسرها مغردون بأنها تحمل تلميحا سلبيا عن قرارات الحكومة السعودية.
 
 ورمى ناشطون، الكلباني بأنه “اخونجي” بسبب تغريدته، فيما تمنى آخرون أن يتم سجنه، أسوة بالدعاة عبد العزيز الطريفي، إبراهيم السكران، والأكاديمي محمد الحضيف.
 
 الكلباني بدوره، هدد بمقاضاة المسيئين له، أو من يتهم بأنه ينتمي إلى “الإخوان المسلمين”، متحديا اياهم بإثبات التهمة عند القضاء.
 
 وبعد الحملة الكبيرة ضده، قال الكلباني، إن “الوطن ليس شعارا تُلبسُه من تشاء وتخلعه عن من تشاء”.
 
 ومنذ بدء الأزمة الخليجية، أثار الشيخ الكلباني جدلا واسعا برفضه ابتداء التعليق على الأزمة، وقوله إنه غير مضطر بإبداء رأيه بها.
 
 إلا أن الضغوط التي مورست على إمام الحرم السابق وفقا لمتابعين، أجبرت الكلباني على إعلان تأييده الرسمي لموقف بلاده من قطر.

قد يصنف الدعاء لأهلها إرهابا! #غزة_تحت_القصف

— عادل الكلباني (@abuabdelelah)

قف مع بلدك ولا تهمز أو تلمز ضدها فميولك الأخوانيه ربما توقعك في شر أعمالك

— ????????حسن القرني (@AbhaA31)

@AbhaA31 ستحتاج إلى إثبات ميولي الإخوانية أمام قاضي القضاة ? في موقف عصيب

— عادل الكلباني (@abuabdelelah)

لم يغرد بالحق غرد بميوله الاخواني والتغريدة واضحة ثم لماذا لا يذهب ويقاتل الصهاينة لماذا يكتفي بسبنا

— مهابه ???? #KSA (@S_H_Gh)

حسب #الدعاء
 وحسب الداعي

— مبارك بن زعير (@alzuair)

إختطات الأمور ، و الحليم أصبح حيرانا

— سليمان السالم (@suliman_alsalem)

كل شيء واضح والناس يتبعون أهواءهم وولاءاتهم.
 الشيخ حفظه الله يدعو لإخوانه في غزة الذين اعتدى عليهم اليهود، انظر كيف هاجموه واتهموه!

— Zeyad Obaid (@Zeyad_Obaid)

محاوله فاشله منك لإسقاط تصنيف حماس ارهابيه / أهل غزه مش حماس ، انت تبي تدعي لحماس وخايف ، الدعاء للفلسطينيين مافيه احد يحاسبك عليه

— “ (@F_1l0oY)

اصبح الان من يقف مع اخوانه ضداليهود حتى بالدعاء معارض ولاّاخواني والله لم يبقى الاان تقولوامن قال الشهادتين ليس بمسلم لاحول ولاقوة الا بالله

— سالم الحجيلان (@12345kuwaityGen)

تغريدة بسيطة تحمل الكثير من العزاء

— Khalid AlSmari (@alsmary10)

الوطن ليس شعارا تُلبسُه من تشاء وتخلعه عن من تشاء!

— عادل الكلباني (@abuabdelelah)

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.