توتي.. أسطورة روما يزف خبرا حزينا لعشاق "الذئاب"
وقال توتي “روما — جنوى الأحد 28 آيار/مايو 2017 سأرتدي قميص روما للمرة الأخيرة”- فايسبوك

توتي.. أسطورة روما يزف خبرا حزينا لعشاق “الذئاب”

زف أسطورة روما الإيطالي لكرة القدم، فرانشيسكو توتي، الخميس، خبرا حزينا لعشاق الفريق العاصمي قبل المباراة الختامية للكالتشيو أمام جنوى الأحد.
 
 وأعلن توتي أنه سيخوض الأحد مباراته الأخيرة مع روما في ختام الدوري الإيطالي، على أن يغادر الفريق “لخوض تحد جديد” من دون تحديد وجهته.
 
 ونشر توتي (40 سنة) عبر حسابه “تويتر”تدوينة قال فيها: “روما — جنوى الأحد 28 آيار/مايو 2017 سأرتدي قميص روما للمرة الأخيرة”.
 
 وأضاف اللاعب الذي خاض أولى مبارياته في الدوري الإيطالي عام 1993 عن عمر 16 سنة، ولم يلعب إلا لفريق روما: “من الصعب أن أختصر بكلمات ما تعنيه ألوان روما بالنسبة لي”.
 
 وأضاف: “أشعر فقط أنّ حبي لكرة القدم لن يمحى، وهذا شغفي. كرة القدم متجذرة في أعماقي، ولا أستطيع التوقف عن ممارستها، إنها بمثابة غذائي. واعتباراً من الإثنين، سأكون جاهزاً للرحيل (عن روما)، وأنا حاضر لخوض تحدٍّ جديد”.
 
 ورجحت وسائل الإعلام الإيطالية أن ينتقل توتي إلى الولايات المتحدة الأميريكية للإلتحاق بفريق ميامي (في الدرجة الثانية) الذي يدرّبه مواطنه وصديقه أليساندرو نيستا، لاعب ميلان ولاتسيو روما سابقاً، كما تحدّثت عن تلقيه عروضاً من فرق قطرية وإماراتية.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.