"جيش الأحرار" وعناصر من "النخبة" ينشقون عن "تحرير الشام"
هاشم الشيخ “أبو جابر” هو من أسس “جيش الأحرار”- أرشيفية

“جيش الأحرار” وعناصر من “النخبة” ينشقون عن “تحرير الشام”

أعلن “جيش الأحرار”، أحد أبرز مكونات هيئة تحرير الشام، انشقاقه، واضعا عدة أسباب.
 
 وفي بيان رسمي اطلعت عليه “عربي21”، أوضح “جيش الأحرار”، أنه وخلال الشهور الماضية، حاول الصبر، وانتظار إصلاحات داخلية في الهيئة دون جدوى.
 
 ووفقا للبيان، فإن الطرفين اتفقا على تشكيل محكمة لفض النزاع حول الأسلحة التي بحوزة عناصر “جيش الأحرار”.
 
 ويعد السبب الأبرز للانشقاقات المتتالية عن الهيئة، هو التسريبات الصوتية لعدد من كبار قادته بينهم “أبو محمد الجولاني”، والتي أظهرت وفقا لناشطين “كذبة تحكيم الشريعة، ومحاولة اعتقال المحيسني بعد إقصائه، والبغي على الفصائل”، وغيرها.
 
 ويعد “جيش الأحرار”، بقيادة “أبو صالح الطحان”، أحد أبرز مكونات “هيئة تحرير الشام”، بعد “فتح الشام”، و”نور الدين زنكي”، التي انشقت قبل أسابيع أيضا.
 
 فيما قالت مصادر داخل “تحرير الشام”، إن المنشقين ليسوا كامل “جيش الأحرار”، إنما فقط مجموعة “الطحان”.
 
 وبحسب المصادر، فإن الجيش يقوده بالأساس هاشم الشيخ “أبو جابر”، وشرعييه هم المصريين المثيرين للجدل، “أبو اليقظان”، و”أبو الفتح الفرغلي”، و”أبو شعيب الميسر”.
 
 وذكرت المصادر أن “أبو صالح الطحان” ومجموعته، علّقوا عملهم مع الهيئة منذ نحو ثلاثة شهور، أي أنه لم يحدث انشقاق فعلي جديد.
 
 فيما أعلن “أبو عمر الجزراوي”، أحد عناصر قوات “النخبة”، وهي القوة المركزية للهيئة، تعليق عمله بعد التسريبات.
 
 وقال “الجزراوي” في منشور عبر قناته في “تليجرام”، إنه وآخرين قرروا انشقاقهم، واصفا قيادة الهيئة بـ”عصابة الغلو والفساد”.
 
 اقرأ أيضا: العلياني والمحيسني يتركان تحرير الشام بعد تسريبات الجولاني

pic.twitter.com/xJZOeE4rS8

— أبو صالح طحان (@Abo_Saleh_4)

#بيان_انشقاق
 كتيبة شهداء التوحيد قطاع البادية ولواء محمد الفاتح يعلنون انشقاقهم عن هيئة تحرير الشام pic.twitter.com/rC0aq5dJJ3

— أبو هادي (@abo_hade5)

الحمدلله على هدايتكم انشقاقات جديدة ؛ pic.twitter.com/h1BDVb9LYu

— أبو حسن علي العرجاني (@aliahha131)

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.