حتى في سوق الأضاحي بمصر.. الدولار يتحكم

حتى في سوق الأضاحي بمصر.. الدولار يتحكم

اشتعلت أسعار أسواق الأضاحي في مصر؛ ليتراوح سعر العجل الواحد ما بين 15 و20 ألف جنيه، والخراف ما بين ألفين وثلاثة آلاف جنيه، وصاحب هذا الغلاء ركود في الأسواق؛ بسبب عزوف المواطنين.
 
 وقال أحد التجار إن “ارتفاع الدولار أثر بالسلب على أسعار الأضاحي، وإن هناك ركود في الأسواق؛ بسبب ارتفاع سعر العلف المستورد، وغلاء سعر الأضاحي”.
 
 وما عزز من حالة الركود؛ دخول موسم المدارس، الذي يستنزف أموال الأسر المصرية في شراء مستلزمات الدراسة والملابس. واشتكى تاجر آخر من حالة الركود قائلا: “لا يوجد أي إقبال، وسعر الكيلو ارتفع من 34 جنيها إلى نحو 45 جنيها”.
 
 في المقابل قال أحد المشترين “هذا العام ليس بمقدوري أنا وإخوتي شراء عجل، ولكن قد نشتري خروف”، معلالا ذلك بسبب الزيادة الكبيرة في الأسعار “وعدم وجود فلوس”.
 
 وأضاف آخر أن كيلوا اللحمة “وصل إلى 120 جنيه”، مشيرا إلى أنه حجز عجل “بـ 18 ألف وخمسمئة جنيه، وأن من كان يشتري عجلا، أصبح يشتري خروفا، ومن كان يشتري خروفا أصبح يشتري ماعز، وإما أن يشتري بعض اللحم، ومنهم من ينتظر من يتصدق عليه”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.