دراجي: "الجماعة" اختطفت الرئيس بوتفليقة وهذا مطلبنا
دراجي: كل الجزائريين الأحرار الغيورين على وطنهم مدعوون لتبني مطلب تطبيق الدستور سلميا — أرشيفية

دراجي: “الجماعة” اختطفت الرئيس بوتفليقة وهذا مطلبنا

عاد الإعلامي الجزائري الرياضي حفيظ دراجي، للحديث عن غياب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عن الظهور الإعلامي منذ مدة طويلة.
 
 وفي منشور عبر حسابه الشخصي في “فيس بوك”، قال دراجي: “بعدما رفضتم الاستجابة لمطلب رؤية الرئيس وسماع صوته، بسبب عجزه، نطالبكم بتطبيق أحكام الدستور الذي عدله وأقسم على احترامه الرئيس”.
 
 وتابع في منشور آخر: “بعدما رفضت مطلبنا الجماعة التي اختطفت الرئيس منذ صار عاجزا عن القيام بمهامه الدستورية، نطالبكم اليوم بتطبيق أحكام المادة 102 من الدستور الذي أقسم على احترامه الرئيس، ونحملكم مسؤولية (العفن) الذي نعيشه منذ سنوات، ومسؤولية ممارساتكم المافياوية”.
 
 وأضاف: “نحملكم المسؤولية السياسية والتاريخية والأخلاقية، ونحملكم مسؤولية التبعات أمام الله وأمام الشعب”.
 
 وقال دراجي إن “كل الجزائريين الأحرار الغيورين على وطنهم مدعوون لتبني مطلب تطبيق الدستور سلميا كما يحدث في البلدان المتحضرة التي تحرص على بناء أوطانها وحماية شعوبها ومنحهم حقوقهم”.
 
 وتأتي مطالبات دراجي، بعد يوم واحد من إصدار حزب “جيل جديد” الجزائري، بيانا طالب فيه بعزل بوتفليقة رسميا، وانتخاب رئيس بدلا منه بطرق ديمقراطية.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.