راهبة ناجية تروي تفاصيل نحر القسيس على يد تنظيم الدولة
قتلت الشرطة منفذا العملية — أ ف ب

راهبة ناجية تروي تفاصيل نحر القسيس على يد تنظيم الدولة

روت الراهبة الفرنسية، دانييل، الناجية من الهجوم الذي استهدف كنيسة في فرنسا، وتبناه تنظيم الدولة، تفاصيل ما جرى في داخل الكنيسة.
 
 وقالت دانييل بحسب “سي أن أن” إن المهاجمين تحدثا باللغة العربية، وصورا نفسيهما خلال العملية، وأجبرا القسيس على الجثوم على ركبتيه، ووضعا السكين على عنقه في مذبح الكنيسة، وسط أصوات الصراخ المتعالية.
 
 ونحر المهاجمات القسيس البالغ من العمر 86 عاما في الكنسية.
 
 وأعلن تنظيم الدولة الثلاثاء أن منفذي الاعتداء على كنيسة في شمال غرب فرنسا والذي أسفر عن مقتل كاهن ذبحا هما “جنديان” في صفوفه وفق ما أوردت وكالة أعماق التابعة له.
 
 وجاء في خبر نشرته الوكالة على مواقع التواصل الاجتماعي نقلا عن مصدر أمني “منفذا هجوم كنيسة نورماندي في فرنسا هما جنديان من الدولة الإسلامية”، مضيفة أنهما “نفذا العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف الصليبي”.
 
 وقتلت الشرطة منفذي عملية احتجاز الرهائن الاثنين، بحسب وزارة الداخلية التي أشارت إلى أن ثلاثة رهائن خرجوا سالمين.
 
 وأعلن رسميا إحالة ملف العملية إلى قضاة مكافحة الإرهاب.
 
 وكان تنظيم الدولة نشر أخيرا تسجيل فيديو يتوعد فيه بمزيد من الهجمات في فرنسا.