سياسي إسرائيلي يقدم وصفة دينية مثيرة لطرد الفلسطينيين

سياسي إسرائيلي يقدم وصفة دينية مثيرة لطرد الفلسطينيين

دعا سياسي إسرائيلي بارز إلى تطبيق ما نصت عليه المصادر الدينية اليهودية “وتراث الحاخامات الغابرين” من أجل إجبار الفلسطينيين على الرحيل.
 
 وقال نائب رئيس البرلمان الإسرائيلي بتسلال سمورطيتش إنه يتوجب “الاقتداء بما قام به يوشع بن نون ضد “العمالقة” قبل ألفي عام عندما خيرهم بين المغادرة فورا، أو القبول بالعيش في مكانة متدنية عن مكانة اليهود، وفي حال عارضوا ذلك يتوجب قتلهم”.
 
 وخلال محاضرة ألقاها أمام عدد من المثقفين اليهود الذين ينتمون لتيار الصهيونية الدينية، واصل سمورطيتش تحريضه على القتل، قائلا: “يتوجب تطبيق ما نصت عليه المصادر الدينية، هذا ليس فقط ما صدر عن يوشع بن نون، بل إن الحاخام موشيه بن ميمون (عاش في القرن الثاني عشر) حث على 
 قتلهم في حال لم يقبلوا بهذه الشروط”.
 
 وفي مقال نشرته صحيفة “هارتس” اليوم، وترجمته “عربي21”، فضح البروفيسور تومر فريسكو، المحاضر في الجامعة العبرية، ما جاء في المحاضرة، منوها إلى أنه عندما سئل سمورطيتش عما “إذا كان يدعو لقتل العوائل الفلسطينية ومن ضمنها الأطفال والنساء، رد بالإيجاب، قائلا: في الحرب يجب أن تتصرف كما يجب أن تتصرف في الحرب”.
 
 وحول مغزى أن يعيش الفلسطيني في “منزلة دونية مقارنة باليهودي، قال سمورطيتش إن “الرمبام (الحاخام موشيه بن ميمون) يلزم اليهود بتحقيرهم وعدم السماح لهم برفع رأسهم أبدا”.
 ويذكر أن سمورطيتش، الذي يعد من قادة حزب “البيت اليهودي” الذي يرأسه وزير التعليم نفتالي بنات قد دعا إلى احتلال دمشق “بوصفها قلب مملكة إسرائيل”.
 
 ويذكر أن مجلس الشيوخ الأمريكي يعكف حاليا على سن قانون يلزم الإدارة الأمريكية بوقف تقديم المساعدات المالية وتجميد الاتصالات مع السلطة الفلسطينية في حال لم تقوم بمحاربة “التحريض في مناهج التعليم ودور العبادة ووسائل الإعلام الفلسطينية”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.