شاهد الصورة التي "اتفق" عليها إعلام السعودية ومؤيدو قطر

شاهد الصورة التي “اتفق” عليها إعلام السعودية ومؤيدو قطر

نشرت صحيفة “عكاظ” السعودية، صورة استخدمتها بمهاجمة قطر، ولاقت رواجا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
 
 الصورة التي دمجت بها الصحيفة السعودية، وجهي أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، ووالده حمد بن خليفة، ونشرتها مرفقة مع عناوين عريضة مثل “وسقط القناع.. قطر إلى أين؟”.. و “خطاب أمير قطر.. مراهقة وانتحار سياسي”.
 
 المفارقة كانت أن الإعلاميين والمغردين القطريين لم يستاءوا من الصورة بذاتها، بل عبروا عن إعجابهم بها.
 
 وقام العديد من المغردين القطريين بوضع الصورة، كصورة شخصية لحساباتهم الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.
 
 وقال مغردون قطريون إن الصورة تعبر بالفعل عن مشاعرهم، وهي أنهم لا يفضلون تميم على والده، ومشاعرهم تجاههما متساوية.
 
 فيما أوضح مراقبون أن “عكاظ” قصدت بالصورة التي نشرتها أن رؤية أمير قطر الحالي تجاه السعودية تبين أنها مثل والده، وفق قولهم.
 
 اقرأ أيضا: هل بدأت “الجزيرة” حملة الرد على الهجوم السعودي الإماراتي؟

أشكر “عكاظ” على هذه الصورة الإبداعية، وأؤكد #كلنا_تميم pic.twitter.com/SmBS7j2LpJ

— عبدالله العذبة (@A_AlAthbah)

شاكر ابداع عكاظ في دمج هذين الوجهين في صورة واحدة ، واذا كانوا يُلمحون .. نحن مُصرحون بانهم عينين في راس كل قطري ♥?????#كلنا_تميم pic.twitter.com/q8zYcYYjBD

— Mohammed Al-Kuwari (@BoArhama)

#كلنا_تميم
 لنا الشرف تمتزج صورة #تميم
 بوالدنا#حمد
 ويكفينا فخر ان الامير يسير على درب بومشعل
 قطر تاج فوق كل الاوطان

— عبدالله طالب المري (@AbtVxrraya)

#قطر مع #تميم_المجد وأميرنا الوالد
 تاريخ ناصع وحاضر مضيء ومستقبل واعد#كلنا_تميم #كلنا_قطر pic.twitter.com/KhNFOkYFDL

— محمد حمد المري (@MohdAlmarri2022)

استهزأت ( عكاظ ) بالشيخ تميم وتلاعبت بصورته واضعةً إياها مع صورة أبيه الأمير الوالد، فانقلب الاستهزاء لمفخرة قطرية اجتاحت تويتر. #صورة_جميلة pic.twitter.com/JEfrUfhD5m

— د. كساب العتيبي (@Dr_Kassab)

في #قطر الرجال الأوفياء #الدوحة العزة والشموخ #كلنا_تميم بن حمد وأميرنا الوالد حمد ?#تميم_بن_حمد#حمد_بن_خليفة#قطر_ليست_وحدها pic.twitter.com/c9TFpGDefB

— نفود الدهيم #قطر???? (@nfuod)

#NewProfilePic pic.twitter.com/i9XiIpcOHv

— حمد سيف بوهندي #قطر (@hamad_buhindi)

#صورة_جديدة_للملف_الشخصي pic.twitter.com/X6BIaMX7zu

— جاسم بن محمد ال ثاني (@qat440041)

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.