صاروخ موجه للجبهة الشامية يقتل عناصر من النظام بحلب (شاهد)
تنوعت إعدامات التنظيم بالفيديو بين الذبح بالسكاكين والرمي بالرصاص — يوتيوب

صاروخ موجه للجبهة الشامية يقتل عناصر من النظام بحلب (شاهد)

بثّ تنظيم الدولة شريط فيديو يوثق إعدام عدد من عناصر المعارضة المسلحة، وآخرين من قوات النظام، والمليشيات الكردية.
 
 الفيديو الذي بثّه المكتب الإعلامي في “ولاية الرقة”، بدأ بإعدام خمسة من عناصر المعارضة، على يد مقاتلين شبّان من التنظيم.
 
 وقال أحد المقاتلين في رسالة إلى الثوار: “إلى المفحوصين، توبوا أيها المرتدين، توبوا قبل أن نقدر عليكم، سنقطف رؤوسكم ونطهر الأرض من رجزكم”.
 
 المقطع الآخر في ذات الفيديو، يوثق إعدام ستة عناصر من المليشيات الكردية على يد أطفال من التنظيم، جميعهم غير سوريين.
 
 الطفل “أبو البراء التونسي”، قال إن “الحرب مع ملاحدة الأكراد لم تبدأ بعد ولم تغن عنكم أمريكا وبريطانيا ولا فرنسا ولا ألمانيا شيئا”.
 
 وبالإضافة إلى التونسي، نفذ الإعدامات خمسة أطفال آخرين، وكنيتهم بحسب التنظيم “أبو إسحق المصري، أبو عبد الله البريطاني، أبو البراء التونسي، أبو فؤاد الكردي، ويوسف الأوزبكي”.
 
 المقطع الأخير بالفيديو، شهد على إعدام أربعة عناصر من قوات النظام، على يد شيوخ مسنّين من تنظيم الدولة.
 
 وقال أحد عناصر التنظيم من الكبار بالسن قبيل تنفيذ الإعدامات “يا أيها النصيرية، اليوم نقتل أبناءكم هنا، وغدا بالقرداحة وطرطوس واللاذقية ان شاء الله”.
 
 يشار إلى أن الإعدامات تنوّعت بين الذبح بالسكاكين، وبين القتل رميا بالرصاص.
 
 وتعتذر “عربي21” عن بث الفيديو لاعتبارات إنسانية وقانونية.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.