صحيفة إسرائيلية: ماذا وراء تجرية إيران الصاروخية الجديدة؟
“شاؤول شاي”: تجربة إطلاق الصاروخ البالستي قد تكون محاولة لدق إسفين بين روسيا وأمريكا- أرشيفية

صحيفة إسرائيلية: ماذا وراء تجرية إيران الصاروخية الجديدة؟

تناولت صحيفة إسرائيلية، تحليل التجربة الصاروخية الإيرانية الجديدة، وتأثيرها على العلاقات مع الولاياتالمتحدة الأمريكية.
 
 صحيفة “إسرائيل اليوم”، وفي مقال للكاتب، “شاؤول شاي”، أوضحت أن إيران تخشى من التقارب بين روسيا والولايات المتحدة.
 
 واعتبر “شاي” أن “تجربة إطلاق الصاروخ البالستي قد تكون محاولة لدق إسفين بين هاتين الدولتين”.
 
 وذهب “شاؤول شاي” إلى أبعد من ذلك، بالقول إن “إيران باتت تضع الولايات المتحدة والمجتمع الدولي أمام امتحان”، موضحا أن “الخطوة الإيرانية تم الإعداد لها بشكل دقيق من حيث التوقيت والرسالة”.
 
 وبحسب “شاي”، فإن “الهدف الأساسي هو اختبار سياسة الرئيس ترامب في مرحلة مبكرة. وهذا من أجل تمكين إيران من الاستعداد للتحولات المحتملة في السياسة الامريكية، وكذلك جهات أخرى في المجتمع الدولي”.
 
 كما توقع “شاي”، أن تكون إيران تبعث برسائل إلى الولايات المتحدة، وإسرائيل، وأوروبا، بأن إيران قادرة على إيصال صواريخها إلى كل مكان.
 
 وحول صاروخ “جورمشار”، الذي يعتقد أن مداه يصل إلى 4 آلاف كيلو متر، قال “شاي”، إن “هذا الصاروخ يمكنه حمل رأس نووي. لكن هذه التجربة فشلت فشلا ذريعا حيث أن الصاروخ قد انفجر بعد إطلاقه بوقت قصير، لكنه نجح في وضع الأمور السياسية التي تريد إيران اختبارها”.
 
 وفي نهاية حديثه، توقع “شاؤول شاي”، أن يعقد مجلس الأمن جلسة طارئة، ردا على تجربة إيران الصاروخية الجديدة.
 
 وتابع: “نأمل من الرئيس ترامب الذي عبر عن تحفظه من الاتفاق النووي مع إيران، ومن سياسة إيران الهجومية، أن ينتهج سياسة جديدة متشددة أكثر تؤدي إلى تقليص اعتداء إيران في المنطقة ضد اسرائيل وضد حلفاء الولايات المتحدة”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.