الأردن ينفي لقاء رئيس أركان الجيش ومدير المخابرات بالأسد

قالت صحيفة الديار اللبنانية، إن رئيس النظام السوري، بشار الأسد، استقبل بحضور شقيقه ماهر الأسد، رئيس أركان الجيش الأردني، الفريق الركن، محمود عبد الحليم فريحات، ومدير المخابرات، فيصل الشوبكي في دمشق.

ولفتت الصحيفة إلى أن الزيارة كانت نتيجة تقارب أردني سوري بجهود روسية وأمريكية، على أساس محاربة تنظيم الدولة.

وزعمت أن الملك عبد الله الثاني أبلغ السوريين أنه يرغب بالتقارب مع النظام، لكن دون الاقتراب من إيران، لأنه يقف إلى جانب حلفائه في الخليج العربي وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية.

وتابعت بأن الأردن اتفق مع القوات السورية أن تصل إلى معبر ناصيف الحدودي، على أن يسيطر الجيش الأردني على الجهة المقابلة، وفتح المعبر بين البلدين، بإشراف الجيشين السوري والأردني، وإبعاد تنظيم الدولة وجبهة النصرة وجيش الشام من هناك.

من جانبه نفى الأردن ما ورد في الصحيفة وقال إنه عارٍ عن الصحة، واصفا الصحيفة بأنها خالية من المصداقية والدقة في نشر الأخبار.

وبحسب مواقع محلية أردنية، فقد قال وزير الدولة لشؤون الإعلام، الناطق باسم الحكومة، محمد المومني، إن مثل هذه الزيارات إن حصلت، يتم الإعلان عنها بشكل صريح وضمن القنوات الرسمية بما يليق بمؤسسات الدولة وقياداتها.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.