عن حضور ابن سلمان قمة الرياض.. يديعوت: غاب الخطاب وحضر السلفي
يديعوت: القمة الاقتصادية بالرياض كانت من المفترض أن تكون “الاحتفال الكبير” لولي العهد السعودي- جيتي

عن حضور ابن سلمان قمة الرياض.. يديعوت: غاب الخطاب وحضر السلفي

علقت صحيفة عبرية، على مشاركة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، في مؤتمر “مبادرة مستقبل الاستثمار” الذي افتتح أمس في الرياض، حيث غادر قاعة المؤتمر بعد وقت قصير من حضوره دون أن يلقي كلمته الافتتاحية.
 
 وأوضحت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، أن القمة الاقتصادية بالرياض كانت من المفترض أن تكون “الاحتفال الكبير” لولي العهد السعودي، لكن اغتيال الصحفي جمال خاشقجي أبقى المقاعد الجلدية الواسعة التي تنتظر قادة الأعمال والسياسيين البارزين في العالم يتيمة”.
 
 ونوهت إلى أن “ابن سلمان وصل في وقت متأخر بعد اجتماع تعزية مع عائلة خاشقجي، حيث تخلى عن خطاب الافتتاح وابتسم، وكان الترحيب به أقل من مؤتمر الابتكار الذي عقد العام الماضي”، موضحة أن “سحابة كثيفة بسبب مقتل الصحفي السعودي ترفض التلاشي عن القمة الاقتصادية البراقة”.
 
 ورغم “العناوين الإيجابية” لابن سلمان التي تتعلق بمحاولة تطوير صناعات جديدة في المملكة باستثناء النفط، أكدت الصحيفة أن “زخم الأمير الشهير يتلاشى بسبب سلوكه ضد المعارضين والمنتقدين”.

اقرأ أيضا: ابن سلمان يغادر مؤتمر الاستثمار دون توجيه كلمة.. هكذا وصفه
 

 وذكرت أنه بعدما استمع ابن سلمان لخطاب مسؤول كبير في عالم السيارات الكهربائية، “غادر القاعة الرئيسية وانتقل إلى قاعة قريبة، حيث انتظرته مجموعة من المشجعين لأخذ صورة سلفي معه”، منوهة إلى أنه بعدما “نشر ابتساماته للجمهور، جلس في غرفة خاصة دون التحدث إلى المشاركين”.
 
 وأشارت الصحيفة في تقرير لها، إلى أن المؤتمر الذي يهدف إلى “خلق فرص عمل لملايين الشباب العاطلين عن العمل في المملكة، حقق حتى الآن صفقات بقيمة 50 مليار دولار في أول يوم له على الرغم من غياب نجوم الأعمال”، منوهة إلى أن المشاركين في المؤتمر شعروا بـ”التباين بعدما أبهرتهم الخطط الطموحة للأمير الذي أعلن العام الماضي عن برنامج بقيمة 500 مليار دولار لبناء “مدينة مستقبلية في الصحراء”.
 
 ولفتت إلى أن الانتقادات حول جريمة مقتل خاشقجي لم تتوقف داخل المملكة، واعترف وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، خلال كملته في المؤتمر، أن مقتل الصحفي السعودي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، هي “جريمة شنعاء لا يمكن لأحد في المملكة تبريرها”.

اقرأ أيضا: قضية “خاشقجي” تلقي بظلالها على منتدى الاستثمار بالسعودية
 

 كما وصفت سيدة الأعمال لبنى الأوليان في كلمتها بالقمة، عملية اغتيال خاشقجي، بأنها “عمل إجرامي لا يتوافق مع الثقافة السعودية”.
 
 ونوهت الصحيفة العبرية، إلى غياب العديد من الصحفيين البارزين و”عمالقة الإعلام” عن المؤتمر بسبب مقتل خاشقجي، مشيرة إلى أن القائمين على القمة حاولوا في “اللحظة الأخيرة” العمل على تدارك” غياب كبرى وسائل الإعلام العالمية مثل؛ CNN، Fox News و CNBC.