"فتح الشام" تعلق على أنباء خروجها من حلب.. ماذا قالت؟
قالت وسائل إعلام إن المعارضة السورية وافقت على خروج جبهة فتح الشام من حلب — أرشيفية

“فتح الشام” تعلق على أنباء خروجها من حلب.. ماذا قالت؟

راجت أنباء في اليومين الماضيين، حول موافقة جبهة فتح الشام على المقترح الروسي الذي قيل إن المعارضة السورية تتفاوض حوله، لوقف القتال، وإدخال المساعدات إلى حلب.
 
 ونص المقترح الذي يتم التفاوض عليه في أنقرة، على خروج 200 مسلح من جبهة فتح الشام في حلب، مقابل وقف القتال، وإدخال المساعدات إلى شرقي حلب.
 
 بدوره، صرح مصدر مسؤول داخل جبهة فتح الشام في حديث لـ”عربي21"، بأن “الأنباء التي تتردد حول موافقتنا على هذا المقترح، غير صريحة”.
 
 وتابع: “اسألوا المعارضة عن هذا الاتفاق، فليس لدينا أي معلومات ندلي بها”.
 
 وأضاف: “ممكن لمن يتكلم، أن يتكلم حول ذلك في الخارج لتسليم حلب، لكن لا يجرؤ أحد على مجرد طرح ذلك معنا”.
 
 يشار إلى أن وسائل إعلام نقلت عن مصادر في المعارضة، قولها إنها وافقت على المقترح الروسي، إلا أن المفاوضات تم تعليقها، بسبب إضافة الروس شرطا آخر يقضي بوقف القتال في الريف الغربي والجنوبي لحلب ومناطق أخرى.