فرانس فوتبول: هذاهو خليفة نيمار في برشلونة
نادي برشلونة يعمل بسرعة على تجاوز صدمة رحيل نيمار- فايسبوك

فرانس فوتبول: هذاهو خليفة نيمار في برشلونة

نشرت صحيفة “فرانس فوتبول” الفرنسية تقريرا عرضت فيه لائحة ضمت أسماء لاعبين من الممكن أن يخلف أحدهم الساحر البرازيلي، نيمار، في صفوف نادي برشلونة الإسباني. ومن المؤكد أن نيمار سيترك فراغا كبيرا في تشكيلة النادي الكتالوني.
 
 وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته “عربي21”، إن نادي برشلونة يعمل بسرعة على تجاوز صدمة رحيل أحد ركائزه، الذي التحق بصفوف نادي باريس سان جيرمان الفرنسي. لذلك، من المؤكد أن إدارة الفريق الكتالوني ستنتدب رقما صعبا لينضم إلى نجمي الفريق ليونيل ميسي ولويس سواريز، بهدف الحفاظ على الروح التنافسية للفريق، ولما لا استعادة لقب الليغا من غريمه الأزلي، نادي ريال مدريد.
 
 وذكرت الصحيفة اسم اللاعب البرازيلي فيليبي كوتينيو. والجدير بالذكر أن هذا اللاعب قد تطور أداؤه خلال السنوات الأربع والنصف التي قضاها في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي. كما أن أجواء الدوري الإسباني ليست غريبة عن فيليبي كوتينيو، البالغ من العمر 25 سنة، حيث أعاره نادي انتر ميلان لنادي إسبانيول برشلونة بين شهري كانون الثاني/ يناير وحزيران/ يونيو من سنة 2012. ولكي يحظى الفريق الكتالوني بخدماته، عليه أن يدفع مبلغا ضخما، علما بأن سعر اللاعب يصل إلى 100 مليون يورو.
 
 اقرأ أيضا: 222 مليون يورو.. ليست هي القيمة الحقيقية لصفقة نيمار
 
 وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعب الفرنسي، عثمان ديمبيلي، يشبه إلى حد ما نيمار في طريقة لعبه، حيث يمتاز بالسرعة والمراوغة، إضافة إلى أنه صاحب فنيات. لكن الاختلاف الوحيد بين اللاعبين يتمثل في أن نيمار لاعب يعتمد على القدم اليمنى، في حين أن لاعب عثمان ديمبيلي، الذي يتقمص زي نادي بوروسيا دورتموند، يحبذ استعمال القدم اليسرى.
 
 وأشارت الصحيفة إلى باولو ديبالا المرشح خلافة نيمار، وبذلك سيقع سيعوض اللاعب أرجنتيني اللاعب برازيلي، وهي فكرة ستروق كثيرا لميسي. في الحقيقة، قد أثبت ديبالا، الذي يمتد عقده مع السيدة العجوز إلى حدود سنة 2022، أن مستواه يتحسن كثيرا، وقد تبلور ذلك عندما سجل اسمه ضمن لائحة المرشحين لنيل الكرة الذهبية، التي تضم 30 لاعبا.
 
 ومن بين الأسماء الأخرى التي من المحتمل أن تعوض نيمار في الفريق الكتالوني لاعب نادي موناكو الفرنسي، توماس ليمار. فقد نجح هذا اللاعب، المولود في جزر غوادلوب، من تحقيق موسم استثنائي مع فريق الإمارة، حيث سجل في الدوري الفرنسي تسعة أهداف ومرر عشر تمريرات حاسمة. فضلا عن ذلك، قدم توماس ليمار مباريات على مستوى عال جدا في دوري أبطال أوروبا، على غرار لقاء مانشستر سيتي. وتجدر الإشارة إلى أن هذا اللاعب قد أضحى لاعبا دوليا بعد التحاقه بصفوف منتخب الديوك.
 
 وفي الختام، أوردت الصحيفة أن كيليان مبابي مرشح لخلافة نيمار في صفوف نادي برشلونة. ولكن يبدو أن حظوظ برشلونة ضئيلة للظفر بجوهرة نادي موناكو نظرا لأن إدارة غريمه المدريدي تغازل هذا اللاعب منذ فترة طويلة، كما أن وصول الطرفين إلى اتفاق أضحى وشيكا.

A single golf clap? Or a long standing ovation?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.