قائد بالجيش اليمني ينجو من محاولة اغتيال جنوبي تعز
استهدفت موكبه عبوة ناسفة- (أرشيفية) عربي21

قائد بالجيش اليمني ينجو من محاولة اغتيال جنوبي تعز

نجا قائد كبير بالجيش اليمني الثلاثاء، من محاولة اغتيال فاشلة، عبر عبوة ناسفة استهدفت موكبه بمحافظة تعز جنوب اليمن، فيما تشير التحقيقات الأولية مع شخصين ألقي القبض عليهما إلى ارتباطهما بالحوثيين.
 
 وأفاد المركز الإعلامي لقيادة الجيش في تعز بأن قائد اللواء 35 مدرع، عميد ركن عدنان الحمادي، تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة بعبوة مزروعة، أثناء مرور موكبه في منطقة المشجب بمديرية المواسط جنوبي تعز.
 
 وقال المركز في بيان له، إن قيادة اللواء 35، ألقت القبض على اثنين من “الخلية المتورطة” في محاولة اغتيال العميد الحمادي.
 
 وأضاف البيان أن التحقيقات والاعترافات الأولية للمتهمين المقبوض عليهم، تشير إلى أنهم “على ارتباط بالحوثيين وقوات صالح” وقاموا بهذه العملية لخلط الأوراق وزرع الفتنة بين أبناء تعز.
 
 ويعد العميد الحمادي من أبرز الوجوه العسكرية التي شكلت النواة الأولى للجيش الوطني في محافظة تعز قبل عامين، لقتال مسلحي الحوثي وكتائب الحرس الجمهوري التابع للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.