قرقاش ينتقد تعامل قطر مع الأزمة وخلفان يعود للتحريض
قرقاش يدعو قطر للاستجابة للمطالب الـ13 لدول الحصار- أرشيفية

قرقاش ينتقد تعامل قطر مع الأزمة وخلفان يعود للتحريض

هاجم وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش قطر، في تصريحات جديدة عبر “تويتر”، بالتزامن مع هجوم آخر شنه الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، رغم أنه كان قد أعلن توقفه عن تناول الشأن القطري.
 
 وانتقد قرقاش، تعامل قطر مع الأزمة الخليجية الراهنة، وطريقة تعاطيها معها، مهاجما موقفها من الإمارات ودول الحصار.

الموقف القطري مكابر،يتهم الإمارات بتصدر الحملة ضده ويفتح جبهات وجبهات مع السعودية،ويرى أن تقويضه لأمن البحرين ومصر حق طبيعي،منطق اللامنطق.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash)

وهاجم قرقاش في سلسلة من التغريدات قطر، معبرا عن رفضه اتهامات الأخيرة للإمارات وحلفائها، مصرا على تنفيذ الدوحة مطالب دول الحصار شرطا لحل الأزمة.
 
 وقال عبر حسابه الرسمي في”تويتر”، الاثنين، إن الموقف القطري من دول الحصار “موقف مكابر”.
 
 ووصف الاتهامات القطرية بأن الإمارات تتصدر الحملة ضدها، بـ”منطق اللامنطق”، وفق وصفه.
 
 وقال إن “التحرك القطري في يأسه يحرق جسوره مع محيطه، وبرغم ضجيجه يرمي في خيبته كل أوراقه أملا، في تدخل خارجي يمكن الوساطة، تخبط لا يبشر بتقصير الأزمة”.

التحرك القطري في يأسه يحرق جسوره مع محيطه،وبرغم ضجيجه يرمي في خيبته كل أوراقه أملا في تدخل خارجي يمكّن الوساطة،تخبط لا يبشر بتقصير الأزمة.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash)

للخروج من هذه المتاهة وهذا النفق المظلم أمام الدوحة فرصة للعودة للمنطق والواقع أساسه المطالب 13 كإطار للتفاوض والإقرار بأن الحل في الرياض.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash)

من جانبه، عاد الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، إلى التحريض على قطر، داعيا إلى “تشديد الإجراءات القانونية ضد قطر”. 
 
 وزاد من هجومه عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، زاعما أن قطر “لا تزال تتعامل مع الإرهابيين”، وفق قوله.

لا تعطوا اي فرصة تراجع في التعاطي مع قطر بل شددوا بمزيد من الإجراءات القانونية

— ضاحي خلفان تميم (@Dhahi_Khalfan)

ويأتي هجوم خلفان رغم أنه سبق أن أعلن توقفه عن التحدث في الشأن القطري.
 
 اقرأ أيضا: ضاحي خلفان يعلن توقفه عن التحدث في الشأن القطري
 

 وكتب خلفان سلسلة من التغريدات في “تويتر”، إذ قال:

تتعامل الدوحة مع الارهابيين حتى هذه اللحظة وهذا ما تؤكده المصادر التي تتبع علاقاتها بالجماعات الارهابية..

— ضاحي خلفان تميم (@Dhahi_Khalfan)

وأضاف:

خلافنا مع قطر جوهري ..تمويل الارهابيين

— ضاحي خلفان تميم (@Dhahi_Khalfan)

يشار إلى أن السعودية والإمارات قادتا حملة مقاطعة دبلوماسية ضد قطر، في 5 حزيران/ يونيو 2017، وفرضت حصارا بريا وجويا، بمزاعم دعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة، وهو ما نفته الدوحة، موضحة أن هذه الدول تريد “فرض وصاية على سياستها” و”المس بسيادة الدولة”.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.