قناة "مكملين" تبث تسريبا جديدا مساء اليوم

قناة “مكملين” تبث تسريبا جديدا مساء اليوم

أعلنت قناة مكملين الفضائية الداعمة للثورة المصرية والمناهضة للانقلاب العسكري في مصر عن بثها، في تمام الساعة العاشرة بتوقيت القاهرة مساء اليوم الثلاثاء، تسريبا جديدا يفضح جانبا من مواقف سلطة الانقلاب العسكري.
 
 وجاء في برومو التسريب — الذي يأتي ضمن سلسلة تسريبات مختلفة عرضتها “مكملين” منذ انطلاقها وحتى الآن- كلمات قالها أحد الأشخاص (لم تفصح القناة عن هويته)، منها :”أرجع للسيد الرئيس أعرض عليه؟.. لو حبيت يا فندم أقرأ لسيادتك البيان؟.. نطلع يا فندم .. تؤمر.. تمام شكرا.. منصور 
 عليهم إن شاء الله”.

من جانبه، وصف الإعلامي المصري محمد ناصر التسريب المرتقب بأنه هام جدا، لافتا إلى أنه يتطرق لبعض قضايا المنطقة والعالم.
 
 وقال — خلال إحدى حلقات برنامجه “مصر النهاردة” على شاشة قناة مكملين أمس الإثنين- إن التسريب ربما يحتوى على معلومات هامة حول كيفية إدارة الدولة المصرية حاليا، مضيفا :”ستكون حلقة مهمة جدا”. 
 
 وعلمت “عربي 21” أن التسريب الجديد عبارة عن تسجيل صوتي لمكالمة هاتفية بين وزير الخارجية المصري سامح شكري ورئيس الإنقلاب عبدالفتاح السيسي، بشأن بعض القضايا الإقليمية والدولية.
 
 وفي 25 أيلول / سبتمبر 2016، بثت “مكملين” تسريبا صوتيا مثّل تطورا في سلسلة التسريبات التي بثتها القناة طوال الشهور الماضية، وتضمن حوارا هاتفيا بين كل من مسؤول الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات العامة اللواء وائل الصفتي، وبين القيادي السابق في حركة فتح والسلطة الفلسطينية محمد دحلان.
 
 وظهر في التسريب الموقف المصري الحقيقي من السلطة الفلسطينية ورئيسها محمود عباس، وكيف يتعامل جهاز المخابرات العامة المصرية مع السلطة، حيث وصف الجنرال المصري “أبو مازن” بأنه “غبي”، و”ما عندوش بضاعة”، ولم يعد قادرا على الإدراك والتفكير ولا التركيز، وأن همه بالكامل هو البقاء في السلطة، مشيرا إلى أن “عباس مش عارف يلم”، في إشارة إلى فشله.
 
 تسريب “مكملين” يفضح موقف مخابرات مصر من عباس (فيديو)
 

 جدير بالذكر أن تسريب “مكملين” الجديد يأتي بعد أقل من 5 أيام على صدور قرار جديد من “السيسي” يطيح بعدد من مسؤولي جهاز المخابرات العامة حمل رقم 29 لسنة 2017، ليصبح إجمالي من تمت الإطاحة بهم رسميا منذ انقلاب 3 تموز/ يوليو 2013 وحتى الآن، 113 مسؤولا ووكيلا بجهاز “المخابرات العامة”، وهو الجهاز السيادي الذي يصفه البعض بالأهم والأول في مصر، والذي تعود تبعيته لرئاسة الجمهورية بشكل مباشر.
 
 ونص القرار الذي نشرته الجريدة الرسمية (الوقائع)، الخميس الماضي، على إحالة 19 من وكلاء المخابرات العامة إلى المعاش، بزعم أن هذا الأمر جاء بناء على طلبهم، وكان على رأسهم هؤلاء الضباط، مسؤول ملف فلسطين بالجهاز وائل محمد عبد الغني الصفتي.
 
 للمرة الثامنة.. السيسي يطيح بـ 19 مسؤولا من المخابرات العامة
 
 
وتعرف قناة “مكملين” نفسها بأنها “شبكة إعلامية مصرية مستقلة تنطلق من قيم وأهداف ثورة 25 يناير، وتتنوع برامجها بين الأخبار والبرامج السياسية والاجتماعية والثقافية، وتعمل على نقل الحقيقة كما هي وتسعى لنشر الوعي العام بالقضايا التي تهم الجمهور”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.