لست نرجسيا.. تعرف على فوائد التقاط صور السلفي

لست نرجسيا.. تعرف على فوائد التقاط صور السلفي

في الوقت الذي يطلق فيه العديد من الناس على الأشخاص الذين يلتقطون صور سلفي أوصافا عديدة أهمها النرجسية، وجدت دراسة حديثة أن هذه التقاط السلفي يعزز رفاهية الشخص.
 
 ووجد باحثون بحسب تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، وترجمته “عربي21” أن التقاط صور السلفي بانتظام وتبادلها مع الأصدقاء يعزز الحالة المزاجية للأشخاص، وفي نهاية المطاف يجعلهم أكثر سعادة.
 
 وتشير النتائج إلى أن التقاط صورة سلفي واحدة في اليوم من شأنها تحسين ثقتك بنفسك وتجعلك أكثر راحة مع نفسك.
 
 ويعتقد أن صورة سلفي التقطت في عام 1839 من قبل الكيميائين الهواة والمصورين الفوتوغرافيين المتحمسين.
 
 ولكن هذه الصور قد تطورت منذ ذلك الحين لتصبح جزء هام من تاريخنا المعاصر.
 
 وقد اكتسبت صور السلفي سمعة سيئة، كما أشارت دراسات سابقة، ووصفوا بالعديد من الأوصاف أهمها النرجسية.
 
 وقالت الدراسة التي نشرت في جامعة كاليفورنيا “إن ممارسة التمارين التي يمكن أن تعزز السعادة عبر صورة الهواتف الذكية، وتبدالها بين الأصدقاء، يمكن أن يؤدي إلى زيادة المشاعر الإيجابية”.