لم يعد البياض هو النقاء.. "نيفيا" تواجه تهم العنصرية (صورة)
الشركة أزالت الإعلان وقدمت اعتذارا لمتابعيها- جيتي

لم يعد البياض هو النقاء.. “نيفيا” تواجه تهم العنصرية (صورة)

أجبرت اعتراضات نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي شركة نيفيا لمستحضرات التجميل على سحب وتقديم اعتذار عن إعلان اعتبروه عنصريا.
 
 وكانت نيفيا نشرت إعلانا ترويجيا لمزيل عرق تظهر فيه أمرأة ترتدي ثيابا بيضاء وخلفها شعار “البياض هو النقاء”.
 
 الشركة أقرت بعد سيل الاعتراضات على صفحتها في فيسبوك حيث نشر الإعلان بأنه كان “مضللا”.
 
 وعلى الرغم من الاعتراضات الكبيرة لمتابعي صفحة “نيفيا” على فيسبوك إلا أن أشد الفرحين به كانوا الجماعات اليمينية المتطرفة في أوروبا.
 
 ونشرت إحدى صفحات اليمين المتطرف الأوروبي مشاركة على صفحتها بموقع فيسبوك قالت فيه: “نحن وبكل حماس ندعم هذا الاتجاه الجديد الذي أخذته الشركة.. أنا مسرور لأننا نتفق جميعا على أن البياض هو النقاء#WhiteIsPurity”.

وقالت صفحة متطرفة لأنصار العرق الأبيض: “نيفيا اختارت جانبنا والأكثر منذ ذلك التعليقات المجيدة”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.