لهذا السبب أقال بوتفليقة وزير السياحة بعد 3 أيام من تعيينه
كان مسعود بن عقون استلم مهامه رسميا الجمعة من وزير السياحة السابق عبد الوهاب نوري- جيتي

لهذا السبب أقال بوتفليقة وزير السياحة بعد 3 أيام من تعيينه

أعلنت الرئاسة الجزائرية، الأحد، إنهاء مهام وزير السياحة مسعود بن عقون، وذلك بعد ثلاثة أيام فقط من تعيينه في المنصب خلال تغيير حكومي.
 
 وجاء في بيان للرئاسة، نشرته وكالة الأنباء الرسمية، إنه “وفقا لأحكام المادة 93 من الدستور، وباقتراح من الوزير الأول عبد المجيد تبون، قام فخامة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، اليوم، بإنهاء مهام وزير السياحة والصناعات التقليدية مسعود بن عقون”.
 
 ولم يقدم البيان تفاصيل حول أسباب هذه الإقالة المفاجئة لكن صحيفة النهار (خاصة)، المقربة من الرئاسة، فإن “قرار الرئيس بوتفليقة، جاء على خلفية ورود تقارير حول الوزير الجديد تفيد بوجود نقاط سوداء حول سيرته ومسيرته، سياسيًا وحتى على المستوى الشخصي”، دون ذكر مزيدٍ من التفاصيل.
 
 وكان تعيين الوزير الشاب (38 سنة) عشرات التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، كما وصفته بعض الصحف بـ”الوزير البطال” بما أنه لم يشغل أي منصب من قبل.
 
 وكان مسعود بن عقون استلم مهامه رسميا الجمعة من وزير السياحة السابق عبد الوهاب نوري، بحسب وكالة الأنباء الرسمية التي لم تذكر أي شيء عن سيرته الذاتية، كما لم تنشر صورته ولا أي معلومات عنه على موقع رئاسة الوزراء.
 
 ولا يعرف عن الوزير المقال سوى أنه ينتمي إلى حزب الحركة الشعبية الجزائرية (13 مقعدا في مجلس النواب) الذي يساند الحكومة، وأنه أسس تنظيما طلابيا قبل أربع سنوات.
 
 وكان بوتفليقة عين الخميس أعضاء الحكومة الجديدة التي يترأسها عبد المجيد تبون خلفا لعبد المالك سلال.
 
 اقرأ أيضا: الجزائر.. وزراء جدد للخارجية والإعلام والمالية والطاقة

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.