ماذا قال الجندي الدقامسة في أول ظهور بعد الإفراج عنه؟ (فيديو)

ماذا قال الجندي الدقامسة في أول ظهور بعد الإفراج عنه؟ (فيديو)

ظهر الجندي الأردني أحمد الدقامسة الذي أفرج عنه فجر اليوم بعد قضاء نحو 20 عاما في السجن لقتله 7 فتيات إسرائيليات على الحدود في مقطع مصور قال فيه إن التطبيع مع إسرائيل “كذبة”.
 
 ظهر الجندي الأردني أحمد الدقامسة الذي أفرج عنه فجر اليوم بعد قضاء نحو 20 عاما في السجن لقتله سبع إسرائيليات على الحدود في مقطع مصور قال فيه إن التطبيع مع إسرائيل “كذبة”.

وقال الدقامسة نهار الإفراج عنه من بلدته إربد شمال المملكة إن “إن حل الدولتين كذبة.. والتطبيع مع إسرائيل كذبة وفلسطين واحدة من النهر إلى البحر ومن الناقورة لأم الرشراش (إيلات حاليا)”.

وأضاف: “للأسف هناك الكثير من العرب والمسلمين يتبجحون ويقولون إن هناك دولة إسرائيل.. ولا يمكن أن يكون هناك شيء اسمه إسرائيل”.

إقرأ أيضا: الإفراج عن الجندي الأردني الدقامسة بعد سجنه 20 سنة (شاهد)

وتوجه الدقامسة بالشكر لثلاث من النساء، هنّ: “والدتي وزوجتي التي ربت أبنائي وابنتي التي تركتها وعمرها شهر عندما تم اعتقالي وهي الآن تنتظر مولودها بعد أن تزوجت” خلال سنوات سجنه.

وفي مقطع آخر التقط للدقامسة خلال استقباله مهنئيه بالإفراج عنه أشار إلى تفضيله وجود “وسيلة إعلام واحدة في مضافة عشيرته بشرط أن تكون مهنية”.

وقال الدقامسة: “بالنسبة للشأن الداخلي أنا ضد أي زعزعة في البلد.. وموقفي من الصهاينة أنتم تعرفونه وقمت به قبل عشرين سنة وخلص”.

وكان الدقامسة فتح نار بندقيته على مجموعة من الإسرائيليات خلال رحلة لهن إلى منطقة الباقورة التي استعادتها الأردن خلال المفاوضات مع إسرائيل في التسعينيات بعد قيامهن بـ”الاستهزاء به خلال صلاته” وفقا للإفادة التي قدمها الدقامسة خلال المحاكمة.

وحكمت محكمة أردنية على الدقامسة بالسجن المؤبد عام 1997، لكن المطالبات والحملات الشعبية في الأردن استمرت منذ ذلك الحين حتى وقت قريب للإفراج عنه وسط إصرار حكومي على إكمال محكوميته.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.