مستشار مزيف خدع ترامب بشأن "أحداث الليلة الماضية" بالسويد
“فوكس” نيوز كشفت كيف ضللت ترامب- أ ف ب

مستشار مزيف خدع ترامب بشأن “أحداث الليلة الماضية” بالسويد

بعد موجة السخرية وردود الأفعال التي أثاره تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن “أحداث الليلة الماضية” بالسويد، كشفت قناة “فوكس نيوز”، كيف دفعت ترامب إلى تلك التصريحات.
 
 وأوضح الصحافي بالقناة بيل أوريلي، أن خطأ في تقرير للقناة، ضلل ترامب، مشيرا إلى أن أحد الخبراء الذين أدلوا بآرائهم حول أزمة اللاجئين، وتم عرض تصريحاتهم في سياق التقرير، لا دور مباشرا له في عمل الحكومة السويدية، حسبما ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز”.
 
 اقرأ أيضا: ما الذي قاله ترامب وسبب للسويد حالة من الحيرة والدهشة؟
 

 ويتعلق الأمر بالخبير السويدي نيلس بيلدت، الذي استضافه برنامج “ The O’Reilly Factor” المثير للجدل، على قناة “فوكس نيوز”، كمستشار في شؤون الدفاع والأمن القومي.
 
 وصرح الخبير بإنه يشاطر ترامب قلقه من الوضع في البلد الاسكندنافي، وتحدث كذلك عن أعمال شغب في السويد يقف وراءها مهاجرون، لكن مسؤولين في السويد نفوا أن يكون لبيلدت أي علاقة بحكومة البلاد.
 
 وكشفت “نيويورك تايمز” أن الاسم الحقيقي للمستشار “المزيف” ليس بيلدت بل تولينغ. موضحة أنه يطلق على نفسه الاسم الجديد منذ العام 2013، عندما بدأ مسيرته السياسية.
 
 ويشار إلى أن رئيس الوزراء السويدي السابق اسمه كارل بيلد. وكان المستشار المزيف قد لوّح بوجود علاقات بينه وبين رئيس الوزراء السابق، لكن الأخير نفى هذا الأمر قطعيا.
 
 اقرأ أيضا: السويد ترد على معلومات “خاطئة” صرح بها ترامب
 

 وكان ترامب قد تحدث عن السويد في منتصف الشهر الماضي، قائلا: “من الضروري المحافظة على الأمن في البلاد. أنتم ترون ما يحدث في ألمانيا. يمكنكم رؤية ما حدث مساء أمس في السويد من كان سيصدق؟ في السويد! هم استقبلوا كثيرا جدا من المهاجرين. والآن لديهم مشاكل كان يصعب في السابق تخيلها”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.