مسلحون يهاجمون شركة حكومية في "ديالى" ويختطفون موظفيها
قوات مشتركة من الجيش والشرطة تجري عمليات بحث لتعقب المسلحين — أرشيفية

مسلحون يهاجمون شركة حكومية في “ديالى” ويختطفون موظفيها

قام مسلحون من تنظيم الدولة، الأربعاء، بشن هجوم مسلح على مقر شركة حكومية شمال شرقي محافظة ديالى، واختطفوا 6 من موظفيها. وفق ما أكده مصدر في الشرطة العراقية.
 
 وقال الضابط برتبة نقيب في شرطة ديالى حبيب الشمري، إن “نحو 10 مسلحين يستقلون سيارات مدنية، هاجموا ظهر اليوم مقر شركة حمورابي للإنشاءات (حكومية)، التابعة لوزارة الصناعة والمعادن العراقية، بمنطقة نفط خانة شمال شرقي محافظة ديالى، وأضرموا النار بعدد من الآليات الثقيلة، واختطفوا 6 من موظفيها تحت تهديد السلاح”.
 
 وأضاف أن “المسلحين لاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة، وتجري قوات مشتركة من الجيش والشرطة عمليات بحث لتعقب المسلحين”.
 
 ولم تمنع العمليات العسكرية التي تشنها قوات الجيش والشرطة في مناطق شمال شرقي المحافظة، من الحد من هجمات تنظيم الدولة.
 
 وتزايدت حدة الهجمات التي يشنها المسلحون، على قوات الأمن والمقاتلين الموالين للحكومة في الأسابيع القليلة الماضية، بمناطق شمال شرقي ديالى.
 
 وكان تنظيم الدولة قد سيطر في صيف عام 2014 على مناطق واسعة في ديالى (شرق)، ونفذت قوات من الجيش العراقي مدعومة بقوات التحالف الدولي عمليات عسكرية واسعة، تمكنت خلالها من تحرير جميع المناطق قبل نهاية 2015.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.