مسيحيون في الأردن يحتفلون بعيد القيامة وسط إجراءات أمن مشددة
ا ف ب

مسيحيون في الأردن يحتفلون بعيد القيامة وسط إجراءات أمن مشددة

توافد مسيحيون أردنيون على الكنائس الأحد للاحتفال بعيد القيامة وسط إجراءات أمن مشددة في الوقت الذي لا تزال فيه ذكريات هجوم على كنيستين في مصر ماثلة في أذهانهم.
 
 وتمركزت سيارات الشرطة وقوات الأمن خارج الكنائس في جميع أنحاء البلاد وجرى تفتيش المصلين قبل دخولهم إلى الكنائس.
 
 وتأتى هذه الإجراءات الأمنية بعد أسبوع من هجومين على كنيستين فى مصر أسفرا عن مقتل 45 شخصا.
 
 وقال الأب رفعت بدر من البطريركية اللاتينية في القدس إن الأردنيين يتضامنون مع ضحايا الهجومين اللذين وقعا في مصر.
 
 وقال “إنهم إخوتنا وأخواتنا في المسيح. لقد قتلوا لأنهم مسيحيون. شعبنا هنا يشعر بالقلق حقا لكننا لسنا خائفين.. لسنا خائفين لأن الخوف هو ما يريده الإرهابيون.. يريدون أن يشعر جميع الناس بالخوف”.
 
 وأعلن تنظيم الدولة المسؤولية عن الهجومين اللذين وقعا في أحد السعف في مدينتي طنطا والإسكندرية وحذر من المزيد من الهجمات. ويشن المتشددون تمردا ضد قوات الأمن في شبه جزيرة سيناء.
 
 والأردن ضمن عدد قليل من الدول العربية التي تشارك في حملة جوية بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الذين يسيطرون على أراض في سوريا والعراق.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.