مصدر لـ"عربي21": زيارة مرتقبة لرئيس حكومة اليمن الى  مأرب
الإيرادات النفطية ستتصدر جدول أعمال الزيارة — ارشيفية

مصدر لـ”عربي21": زيارة مرتقبة لرئيس حكومة اليمن الى مأرب

أفاد مصدر يمني مطلع بأن رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر، من المقرر أن يزور محافظة مأرب الغنية بالنفط مع عدد من الوزراء السبت، بعد يوم واحد من وصوله مدينة عدن (جنوبي البلاد) قادما من العاصمة السعودية.
 
 وقال المصدر المطلع، رفض الإفصاح عن اسمه لـ”عربي21" منتصف ليل الجمعة/السبت إن وحدات من الجيش وتشكيلات أخرى من المقاومة الشعبية، بدأت بالانتشار في الخطوط الرئيسية المؤدية الى مدينة مأرب بحسب التوجيهات الصادرة عن السلطات الأمنية والعسكرية في مأرب التي من المرتقب أن يزورها بن دغر خلال الـ 24 الساعة القادمة للمرة الثانية منذ تعيينه رئيسا للحكومة في نيسان/ إبريل من العام الجاري. 
 
 وكانت زيارة رئيس الورزاء الأولى كانت برفقة الرئيس عبدربه منصور هادي ونائبه علي محسن الأحمر اللذين زارا مأرب في تموز/يوليو الماضي. 
 
 وتوقع المصدر اليمني أن يتصدر ملف “نقل البنك المركزي إلى عدن” جدول أعمال الزيارة ووضع الترتيبات اللازمة مع السلطات المحلية في مأرب بشأن توريد إيرادات المحافظة النفطية إلى خزينة البنك في مقره الجديد بعدن التي تتخذها الحكومة مقرا لها.
 
 ولم يتسن لـ”عربي21" الحصول على تأكيد رسمي من مسؤولين في حكومة بن دغر حول ما ذكره المصدر فضلا عن طبيعة الزيارة.
 
 وتسعى الحكومة إلى تعزيز إيراداتها في ظل الضائقة المالية التي تعاني منها، وذلك عبر استئناف إنتاج وتصدير النفط الذي أعلنت عنه في وقت سابق من العام الجاري، لاسيما بعد انتزاعها السلطة المالية المتمثلة بـ”المصرف المركزي” من قبضة الحوثيين.
 
 وتنتج مأرب 70 في المئة من النفط والغاز في البلاد، فمنها يمتد الأنبوب الرئيس لضخ النفط من حقول “صافر” إلى ميناء رأس عيسى على البحر الأحمر (غرب)، كما يوجد بها أنبوب لنقل الغاز المسال إلى ميناء بلحاف بمحافظة شبوة (جنوب)، إضافة إلى وجود محطة مأرب الغازية التي تمد 10 محافظات يمنية بالطاقة الكهربائية.
 
 الجدير بالذكر أن محافظة مأرب هي الوحيدة من بين محافظات اليمن، التي استقلت عن البنك المركزي في صنعاء منذ وقت مبكر، بعد خلافات بين مسؤول المحافظة سلطان العرادة وإدارة البنك، قبل أن ينتهي الأمر إلى إصدار الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قبل أيام قرارا قضى بنقل المقر الرئيس للبنك إلى مدينة عدن.