مصر تعدم قياديا جهاديا متهما بقتل 25 جنديا مصريا برفح
المذبحة التي اتهم بها حبارة هي ما تعرف بـ”مذبحة رفح الثانية”- أرشيفية

مصر تعدم قياديا جهاديا متهما بقتل 25 جنديا مصريا برفح

نفذت مصر صباح اليوم الخميس، حكم الإعدام شنقا بحق “القيادي الجهادي” عادل حبارة، المسؤول عن قتل 25 جنديا مصريا في رفح المصرية بسيناء في آب/ أغسطس 2013.
 
 وأوردت وكالة الأناضول عن مصدر قضائي لم تسمه، أن رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي، صادق على حكم الإعدام بحق “القيادي الجهادي”.
 
 وكان وزير العدل حسام عبد الرحيم، أرسل صباح أمس الأربعاء، مذكرة بالحكم الصادر نهائيا من محكمة جنايات القاهرة بإعدام حبارة، فيما وقع السيسي على المذكرة وأعادها لوزارة العدل، التي قامت بدورها بإخطار النيابة العامة اليوم الخميس، لتنفيذ حكم الإعدام، وهو ما تم فعليا.
 
 وكانت محكمة النقض المصرية أيدت الأسبوع الماضي الحكم بإعدام حبارة والسجن المؤبد لـ15 متهما آخرين.
 
 وكان 25 جنديا مصريا من الأمن المركزي قد تم إيقاف حافلتهم في رفح عام 2013، وتم إعدامهم بشكل مباشر.
 
 ويعتبر حبارة من القيادات الجهادية التي تتهمها السلطات المصرية بارتكاب عمليات “إرهابية” في سيناء، وألقت القبض عليه في أيلول/ سبتمبر 2013.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.