معاريف: لماذا نحتفل بترامب ويهود أمريكا خائفون منه؟
يهود أمريكا متخوفون من عهد الرئيس الجديد دونالد ترامب- أرشيفية

معاريف: لماذا نحتفل بترامب ويهود أمريكا خائفون منه؟

سلّطت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، الضوء على نظرة اليهود تجاه الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب.
 
 “معاريف”، وفي مقال لـ”شلومو شمير”، تساءل عن “تهليل يهود إسرائيل لترامب، مقابل هجوم يهود أمريكا على الرئيس الجديد، وتخوفهم من عهده”.
 
 وقالت “معاريف”، إنه “في حكومة اسرائيل يعتبر عهد ترامب كبداية مستقبل واعد بالعظائم والروائع، ولكن الغالبية الساحقة من يهود أمريكا يعتقدون بأن الرئيس يفرض عليهم عهدا من المواجهات”.
 
 وبحسب “معاريف”، فإن غالبية المنظمات اليهودية في أمريكا، تعارض سياسات الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب.
 
 وفي أعقاب، المؤتمر الصحفي الأسبوع الماضي، بمشاركة ترامب ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، نشر الحاخام جيكوبس بيانا جاء فيه أن “هجر حل الدولتين سيتبين كتدمير للأمل والمستقبل للسلام”.
 
 كما أعلنت “العصبة ضد التشهير”، حربا ضد سياسة ترامب المتعلقة بالهجرة. 
 
 وتعهد رئيس الحركة الإصلاحية، الحاخام جيكوبس بأن “المعارضة للرئيس تبدأ فقط. نحن في فترة صعبة، وبانتظارنا، كيهود، تحديات غير بسيطة جدالات ومواجهات مع البيت الأبيض”.