مقتل عنصرين من تنظيم القاعدة بغارة أمريكية جنوب شرق اليمن
وحدة “مكافحة الإرهاب” نشرت هذه الصورة التي قالت إنها للسيارة المستهدفة- تويتر

مقتل عنصرين من تنظيم القاعدة بغارة أمريكية جنوب شرق اليمن

قتل عنصرين من تنظيم القاعدة، السبت، بغارة جوية لطائرة من دون طيار يعتقد أنها أمريكية على محافظة شبوة جنوب شرق اليمن.
 
 وذكر الحساب الرسمي لوحدة “مكافحة الإرهاب” في اليمن (تابعة للحكومة الشرعية) على موقع “تويتر” اليوم أن طائرة بدون طيار تستهدف سيارة يستقلها عنصرين بتنظيم القاعدة بمنطقة لماطر بمحافظة شبوة.
 
 وأضاف أن “الغارة تمت بناء على عملية إستخباراتية”، دون أن يكشف عن هوية القتلى من القاعدة.
 
 في حين أفاد مصدر يمني مطلع لـ”عربي21"بأن عنصرا من التنظيم قتل وأصيب أخر، في القصف الأمريكي الذي استهدف سيارة كانا يستقلانها في منطقة لماطر بمحافظة شبوة.
 
 وخلال الأيام القليلة الماضية، قتل سبعة أشخاص بينهم ثلاثة مدنيون في غارة لطائرة من دون طيار على بلدة ريفية بشبوة.
 
 وكثف الجيش الأميركي، من ضرباته الجوية، منذ تولي الرئيس دونالد ترامب للرئاسة على مواقع مفترضة للقاعدة في محافظات شبوة وأبين والبيضاء، ما أسفر عن سقوط عدد من العناصر.
 
 وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع “البنتاجون”، جيف ديفيس، قد أعلن في وقت سابق من الشهر الجاري، أن القوات الأمريكية نفذت منذ 28 شباط/فبراير الماضي أكثر من 70 ضربة ضد القاعدة في اليمن، مؤكدا الاستمرار في تنفيذ تلك العمليات العسكرية.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.