موقع مقرب من الحكومة بإيران: روحاني عاجز بسبب ترامب

نشر موقع “عصر إيران” الذي يعد مقربا من الحكومة الإيرانية، مقالا مثيرا للكاتب الإيراني الإصلاحي مصطفى داننده، يتحدث من خلاله عن “عجز” الرئيس الإيراني حسن روحاني داخليا، بسبب وصول دونالد ترامب إلى البيت الأبيض رئيسا، وموقفه من الاتفاق النووي الإيراني.
 
 ونقل الموقع الإيراني عن دانندة تعليقه حول مأزق روحاني بسبب ترامب، موضحا أن “أهم إنجاز حققه روحاني هو الاتفاق النووي، إذ وضع الرئيس الإيراني كل أوراقه تقريبا في سلة واحدة، أي الاتفاق النووي، ولكن أصبح الآن هذا الاتفاق مهددا، ويمر في ظروف ومرحلة خطيرة جدا، بعد حصول ترامب على رئاسة أمريكا”.
 
 وقال: “مثل الكثير من الايرانيين، أعطيت صوتي إلى روحاني في الانتخابات الرئاسية 2017، وكنا بانتظار تحقيق الشعارات الانتخابية على المجالين المدني والثقافي، ولكن علينا أن نبحث عن سبب فشل روحاني وعجزه في الوفاء بجميع وعوده الانتخابية”.
 
 “مواجهة ترامب”
 

 ويرى الكاتب الايراني بأن روحاني ذاهب إلى مواجهة استراتيجية الولايات المتحدة الأمريكية الجديدة التي أعلن عنها ترامب ضد إيران. 
 
 وقال: “قد تصل هذه المواجهة وتتطور إلى مرحلة المواجهة العسكرية”، مضيفا: “رغم مساعي وجهود روحاني للحفاظ على الاتفاق النووي، إلا أن الرئيس أرتدى البزة العسكرية، وذهب لمحاربة هذا المجنون الذي قد يغير مصير الاتفاق النووي وإيران والعالم، من خلال قراراته الغريبة”.
 
 وأكد دانندة لـ”عصر إيران”، تجميد كل أنشطة روحاني الداخلية والتركيز على الاتفاق النووي وترامب، موضحا: “يبدو أن روحاني يريد أن يصل إلى نتيجة ما من خلال حرب الاتفاق النووي مع ترامب، وبعد ذلك ليعود ويركز على القضايا الداخلية الإيرانية”.

اقرأ أيضا: هكذا رد روحاني على تهديدات وإجراءات ترامب ضد إيران

واعتبر أن البلاد تمر في “حالة حرب”، وأنه في هكذا حالات، “يجب أن لا يطلب الإيرانيون من روحاني التركيز على القضايا الداخلية”، وفق قوله. 
 
 وقال: “ربما لو كانت ظروف الاتفاق النووي عادية مثل عهد باراك أوباما، لكان بإمكاننا أن نطلب كل يوم من روحاني ونسأله حول وعوده الانتخابية، ولكن الآن نمر ونعيش في حالة حرب، ومن الأفضل إعطاء روحاني فرصة أخرى، وليس الآن وقت تحقيق وعوده الانتخابية”.
 
 وما يتناوله الموقع في تقريره، يشير إلى اتهامات سبق أن وجهها معارضون إيرانيون، بأن طهران تحاول الهروب من الأوضاع الداخلية لمشاكلها الخارجية. 
 
 وأكد دانندة تأثير الاتفاق النووي في إيجاد متنفس اقتصادي لإيران، وقال: “من خلال نظرة منصفة يجب أن نقول أن الاتفاق النووي استطاع فتح الأقفال التي وضعت على هيكل الاقتصاد الإيراني”، مضيفا أن الرئيس روحاني يعتقد أنه بإمكان الاتفاق النووي أن يزيح حواجز العقوبات من أمام الاقتصاد الإيراني”.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.