نائب رئيس وزراء تركيا يهاجم السياسة المذهبية لإيران
نعمان قورتلموش أكد أن أي محاولة لإجراء تغيير في البنية الديمغرافية للعراق سيثير حفيظة تركيا — الأناضول

نائب رئيس وزراء تركيا يهاجم السياسة المذهبية لإيران

هاجم نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورتلموش، الأربعاء، السياسة المذهبية لإيران، معتبرا إياها سبب التوترات الموجودة في العراق وليس تركيا.
 
 وقال قورتلموش في لقاء صحفي بأنقرة، إن “علاقاتنا مع أصدقائنا الشيعة في العراق، لم تتضرر بأي شكل من الأشكال، فاليوم لدينا علاقات مع جميع المجموعات الشيعية في العراق”، مؤكدا على أهمية مدينتي كركوك والموصل(شمالي العراق) بالنسبة لتركيا وأمنها. 
 
 وشدد المتحدث باسم الحكومة التركية على أن بلاده ستبذل جهودا من أجل عدم تغيير التركيبة السكانية في تلك المدينتين، لأن حدوث أي تغيير فيهما سيكون له نتائج سلبية للغاية على تركيا.
 ونفى قورتولموش أن يكون لبلاده أي أطماع في أراضي أحد، موضحا بالقول “ليس لدينا أي خطط وأي حسابات لضم كركوك والموصل إلى تركيا”.
 
 وبخصوص احتمال تدخل تركيا بريا في حال تعرض معسكر بعشيقة (تتواجد فيه قوات تركية شمال العراق) لأي هجوم؟، أجاب قورتولموش “إن تعرض المعسكر للهجوم لا يختلف أبدا عن تعرض أنقرة للهجوم”.
 
 وأشار المسؤول التركي إلى أن أي محاولة لإجراء تغيير في البنية الديمغرافية للمدن في المنطقة على يد تنظيم “ب ي د/ ي ب ك” الذراع السوري لمنظمة “بي كا كا” المسلحة، سيثير حفيظة تركيا.
 
 وأوضح أن تركيا “لها حساسية بالغة بهذا الخصوص، وتقوم بالاستعداد لهذا، وإن هذا طبيعي جدا، وهي مسألة تتعلق بمسألة الأمن الوطني”.
 
 وبيّن قورتلموش أن تركيا ستعمل كل ما بوسعها للحيلولة دون نشوب حرب مذهبية في المنطقة، ولن تسمح بذلك.

A single golf clap? Or a long standing ovation?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.