نجاة قائد عسكري رفيع بالجيش اليمني من محاولة اغتيال
علاقات متوترة تربط الرئيس عبد ربه منصور هادي والمحسوبين عليه بالإمارات وتشكيلاتها العسكرية في عدن- أ ف ب

نجاة قائد عسكري رفيع بالجيش اليمني من محاولة اغتيال

نجا اليوم الثلاثاء، قائد عسكري رفيع في الجيش اليمني من محاولة اغتيال، جراء إطلاق مسلحين النار عليه بمدينة “شبام” بمحافظة حضرموت شرقي البلاد.
 
 ويخشى مراقبون ان تكون الجهة الفاعلة محسوبة على الأطراف العسكرية التي تديرها أبو ظبي في اليمن والتي يتهمها الرئيس هادي بممارسة الوصاية وشكل من اشكال الاحتلال .
 
 وقال مصدر عسكري رفيع بقيادة المنطقة العسكرية الأولى الواقع مقرها بمدينة سيئون، لمراسل الأناضول، “إن قائد المنطقة العسكرية الأولى اللواء الركن صالح طيمس، نجا من اغتيال عقب إطلاق مسلحين (لم يحدد هويتهم) النار عليه بمدينة شبام”.
 
 وأوضح المصدر، أن اللواء طيمس “أصيب إصابة خفيفة”، مشيرًا إلى أن هناك مصابين آخرين لم يحدد عددهم أو طبيعة الإصابات.
 
 اقرا ايضا : قوات موالية للإمارات تمنع محافظ عدن من دخول مكتبه
 
 ولفت اللواء إلى أن إطلاق النار وقع أثناء وجود اللواء طمس ضمن موكب لحل نزاع بين قبيلتين بمدينة شبام، ولم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها عن العملية .
 
 وعين الرئيس عبد ربه منصور هادي في تشرين الثاني / نوفمبر الماضي العميد ركن/ صالح محمد طيمس قائداً للمنطقة العسكرية الأولى الواقع مقرها بسيئون حضرموت قائداً للواء 37 مدرع ، ويرقى الى رتبه لواء.
 
 
 واللواء الركن “ صالح محمد طميس “ من أبناء محافظة ابين — جنوب اليمن — ويتمتع بعلاقات واسعة مع قبائل حضرموت خصوصا المناطق الصحراوية وكان يشغل قائد اللواء 11 حرس حدود بمديرية رماة الحدودية بحضرموت .
 
 وهو خريج الكلية العسكرية في نهاية السبعينات، وبعد تخرجه تم تعينه معيد في الكلية العسكرية وبعدها كان ضمن القوات اليمنية التي ذهبت الى لبنان حفظ السلام اثناء الحرب الأهلية.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.