نظرية جديدة ومثيرة حول حادثة منى يطرحها شمخاني
قال شمخاني إن مسؤولين سعوديين يقفون وراء حادثة منى- فارس

نظرية جديدة ومثيرة حول حادثة منى يطرحها شمخاني

طرح أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، لنظرية جديدة ومثيرة حول حادثة منى التي وقعت في موسم الحج العام الماضي وراح ضحيتها عدد كبير من الحجاج بينهم 465 إيرانيا، بحسب وسائل إعلامية.
 
 وقال “شمخاني”، إن “ممارسات آل سعود تقوي الشكوك حول ضلوع عناصر من هذا النظام في ارتكاب مجزرة منى العام الماضي”.
 
 وأضاف في تصريح صحفي على هامش ذكرى أحد ضحايا الكارثة، الجمعة، أن “هذه الكارثة واستشهاد مئات الحجاج في أرض الوحي وصمة عار على جبين آل سعود لا يمكن إزالتها”، بحسب ما أفادت وكالة “فارس”.
 
 وأوضح “شمخاني” أن قائد الثورة أكد على ضرورة عدم تناسي هذه الكارثة المؤلمة، لافتا أن تصرفات النظام السعودي وعدم اعتذاره من أسر وذوي الضحايا، وعدم اهتمامه بتحديد هوية المسؤولين عن وقوع هذه الكارثة تعزز الشكوك حول تدخل عناصر من هذه النظام في وقوعها، على حد زعمه.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.