هجوم ?حوثي? ?على بارجة إماراتية والتحالف: إنها "سفينة إغاثة"
أعلن المتمردون الحوثيون تدمير بارجة إماراتية بصاروخ موجه قبالة السواحل اليمنية — أرشيفية

هجوم ?حوثي? ?على بارجة إماراتية والتحالف: إنها “سفينة إغاثة”

?أكدت? قيادة التحالف العربي في اليمن أن الميليشيات الانقلابية (الحوثيين وقوات صالح) استهدفت سفينة إغاثية تابعة للإمارات متجهة الى عدن”، في حين أكد الحوثيون استهداف بارجة إماراتية قبالة سواحل المخا غربي اليمن. 
 
 وأشار بيان صادر عن التحالف، مساء السبت، إلى :”إنقاذ مدنيين إثر استهداف الحوثيين سفينة إماراتية خلال إحدى رحلاتها المعتادة إلى عدن. مؤكدا أن السفينة كانت تنقل مساعدات طبية وإغاثية وإخلاء جرحى لاستكمال علاجهم خارج اليمن.
 
 وأوضح أن قوات التحالف باشرت عمليات المطاردة واستهداف الزوارق التي نفذ الحوثيون وقوات صالح الهجوم عبرها على سفينة الإمارات الاغاثية.
 
 ووصف بيان التحالف هذا الهجوم بـ”العمل الإرهابي” الذي يستهدف الملاحة الدولية المدنية والسفن الاغاثية في مضيق باب المندب.

?
 
 الحوثيون?? “?السفينة حربية?”?
 

 من جانبهم، أعلن المتمردون الحوثيون السبت، تدمير بارجة إماراتية مشاركة ضمن التحالف العربي الذي تقوده السعودية، بصاروخ موجه قبالة السواحل اليمنية القريبة من مضيق باب المندب.
 
 ونقلت قناة “المسيرة” المملوكة لجماعة الحوثي، عن مصدر عسكري لم تسمه أن الجيش واللجان الشعبية التابعة للحوثيين استهدفوا سفينة حربية إماراتية من طراز “سويفت” بصاروخ موجه قبالة سواحل المخا في البحر الأحمر غرب محافظة تعز، ما أدى الى تدميرها”.
 
 وتشارك الإمارات العربية المتحدة في عمليات التحالف العربي بقيادة الرياض، منذ انطلاقها في آذار/ مارس 2015، دعما لحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي، وسط سقوط قتلى من قواتها كان أبرز ذلك العدد الذي تجاوز الخمسين جنديا في هجوم صاروخي نفذه الحوثيون في أيلول/ سبتمبر الفائت على قاعدة صافر في مأرب شمال شرق البلاد.
 
 الإمارات تؤكد تعرض سفينة لحادث
 

 من جهتها، كشفت القوات الإماراتية في بيان نشرته الوكالة الرسمية “وام” عن تعرض إحدى سفنها المؤجرة، صباح السبت، لحادث في باب المندب أثناء رحلة العودة من مهمة معتادة من وإلى عدن بدون وقوع أي إصابات”.
 
 وأضاف بيان الجيش الاماراتي أنه التحقيق جار لمعرفة أسباب وملابسات الحادث”، في الوقت الذي أكد الحوثيون استهدافهم للبارجة.
 
 ولا تزال قوات الحوثيين وعلي صالح متواجدة على الشريط الساحلي الغربي المطل على البحر الأحمر والقريب من مضيق باب المندب بعد تراجع القوات الحكومية هناك عقب اندلاع معارك عنيفة بينهما في وقت سابق من العام الجاري. 
 
 وفي كانون الأول/ ديسمبر العام الماضي، لقي العقيد الركن عبدالله السهيان، قائد القوات الخاصة السعودية، مصرعه مع عدد أخر من الجنود في منطقة باب المندب غربي اليمن، بعد تعرض قاعدة عسكرية تابعة لقوات التحالف العربي لهجوم صاروخي من نوع “توشكا” نفذته قوات الحوثي وصالح على القاعدة.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.