هكذا جعلت قطعة نقدية مزيفة من نتنياهو مادة للسخرية (صور)
نتنياهو وضع نفسه بموقف محرج بسبب منشور له على فيسبوك- جيتي

هكذا جعلت قطعة نقدية مزيفة من نتنياهو مادة للسخرية (صور)

تعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، لموقف محرج للغاية بعد نشره على حسابه في “فيسبوك”، صورة لقطعة نقدية مزيفة للحديث عن “تاريخ إسرائيل”، جاعلا من نفسه عرضة للسخرية والانتقاد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.
 
 إذ كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن القطعة المعدنية التي عثر عليها مؤخرا، عمل على صكها متحف إسرائيلي قبل 15 عاما فقط، وتبين أنها ما هي إلى تذكار للأطفال، وفق صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية.
 
 وسارع المشرفون في مكتب نتنياهو على صفحته “فيسبوك” الخاصة به، إلى حذف ما نشره رئيس الحكومة الإسرائيلية.
 
 وكان نتنياهو قد علق على الصورة التي نشرها، بالقول: “اكتشاف ذو قيمة، وهو دليل آخر على الارتباط العميق بين شعب إسرائيل والقدس والهيكل (المزعوم) والمستوطنات ويهودا والسامرة”.

وأفاد أحد خبراء القطع النقدية والآثار في المتحف الإسرائيلي، حاييم جيتلر، بأنه “لا يوجد أي احتمال بأن تكون القطعة حقيقية، فهي ليست عملة قديمة”. 
 
 وأضاف: “مجرد اعتبار هذه القطعة عملة هو أمر مبالغ فيه”، وفق ما نقلته عنه صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية.

وكان موقع “تايمز أوف إسرائيل”، أوضح أن القطعة المعدنية عثرت عليها طفلة من سكان مستوطنة “حلميش” تعرف باسم “نيفية تسوف”، شمالي مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة، الأسبوع الماضي.
 
 واحتفى الموقع الإسرائيلي بهذه القطعة المزيفة في تقرير نشره الأحد الماضي، وقال حينها إن “تاريخها إلى 2000 عام، وهي عملة معدنية نادرة للغاية بقيمة نصف شيكل”، وفق ما ذكره البروفيسور الإسرائيلي زوهر عمار، من جامعة “بار إيلان” العبرية.
 
 وأوضح الموقع، أنه تم الأربعاء الماضي، “تسليم العملة النقدية إلى وحدة الآثار في الإدارة المدنية”، حيث يوجب القانون الإسرائيلي الاحتلالي، تسليم جميع الاكتشافات الأثرية للحكومة الإسرائيلية.
 
 يذكر أنه هذه ليست المرة الأولى التي يضع فيها نتنياهو نفسه في موقف محرج، فقد سبق أن زعم خلال لقاء له مع البابا فرنسيس، بأن النبي عيسى عليه السلام، كان يتكلم العبرية، ما دفع فرنسيس للرد عليه بقوله بل “الآرامية”، في إشارة لعدم صحة ما قال.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.