هكذا دافع رئيس الحكومة الجزائرية عن هجوم مساهل على المغرب

هكذا دافع رئيس الحكومة الجزائرية عن هجوم مساهل على المغرب

دافع رئيس الحكومة الجزائرية، أحمد أويحيى، أمس الأربعاء، عن وزير الخارجية عبد القادر مساهل، وأعرب عن دعمه له بعد تصريحاته الأخيرة التي هاجم فيها المغرب واتهمه “بتبييض أموال المخدرات في أفريقيا”.

وحسب ما نقلته صحف جزائرية، فقد قال أويحيى، في حوار للإذاعة الجزائرية الرسمية، “نحن وراء الحكومة وندعم الدبلوماسية الجزائرية، ومساهل وزير خارجية في الحكومة، وما صدر عنه إذا كان يغضب الأشقاء فتلك مشكلتهم وليست مشكلتنا”.

وأضاف أويحيى، بأن “الأرندي حزب جزائري.. نحن ندعم كل شيء يخص السياسة الخارجية للجزائر”.
 
 واتهم وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، في كلمته أثناء أشغال جامعة “الافسيو” بالعاصمة الجزائر، المغرب بتبييض الأموال الناجمة عن الاتجار بالمخدرات في بنوك موجودة في عدد من الدول الأفريقية، وأن شركات النقل المغربية التي تقوم برحلات نحو دول أفريقية لا تقوم فقط بنقل المسافرين، مشيرا أن “العديد من القادة والزعماء الأفارقة يعرفون هذا الأمر ويقرون به”، على حد زعمه.

اقرأ أيضا: الجزائر: المغرب يهرب الحشيش.. والرباط تستدعي السفير (شاهد)
 

 وذكر بلاغ لوزارة الخارجية المغربية، أنه “على إثر التصريحات الخطيرة التي أدلى بها وزير الشؤون الخارجية والتعاون بالجمهورية الجزائرية الديمقراطية والشعبية، حول موضوع السياسة الإفريقية للمملكة المغربية، تم مساء الجمعة استدعاء القائم بالأعمال بسفارة الجزائر بالرباط إلى مقر وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي”.
 
 وأوضح بلاغ الوزارة أنه “تم إبلاغه بالطابع غير المسؤول بل و”الصبياني” لهذه التصريحات التي صدرت، فوق ذلك، عن رئيس الدبلوماسية الجزائري الذي يفترض فيه التعبير عن المواقف الرسمية لبلاده على الصعيد الدولي”.

اقرأ أيضا: ردود المغاربة على اتهامات الجزائر بتبييض الأموال

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.