هكذا علقت زاخاروفا على منح الأوسكار لفيلم "القبعات البيضاء"
زاخاروفا انتقدت منح جائزة الأوسكار لفيلم “القبعات البيضاء”- أرشيفية

هكذا علقت زاخاروفا على منح الأوسكار لفيلم “القبعات البيضاء”

علقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، الاثنين، على حصول فيلم وثائقي يتحدث عن أصحاب “القبعات البيضاء” على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم قصير في عام 2016.
 
 وكتبت زاخروفا على حسابها في “فيسبوك” في الـ30 من شهر تشرين الثاني/نوفمبر قلنا أن ما يسمى القبعات البيض تسعى للحصول على جائزة نوبل للسلام. هؤلاء الأشخاص ادَّعوا أنهم قاموا بإنقاذ حياة آلاف الأشخاص، ولكنهم كانوا يقومون بتسجيل مقاطع فيديو احترافية صغيرة ولم يخجلوا من نشر هذه المقاطع على الانترنت”.
 
 وتساءلت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، قائلة: “ماذا نسمي هذا؟ غباء، روتين يومي أم طموحات غير شرعية؟ وكم عدد هذه التمثيليات التي قاموا بتصويرها؟”.
 
 وتابعت: “للأسف لن نستطيع معرفة إن كانت هذه المقاطع المصورة حقيقية أم لا. هذه الفيديوهات تعبر عن السلوك الغريب واللاأخلاقي لمن يقوم بتصويرها. ويمكن اعتبار هذه المقاطع نموذجا لتصوير وتمثيل المعاناة”.
 
 وحاز الفيلم السوري “القبعات البيضاء”، الاثنين، على جائزة الأوسكار كأفضل فلم وثائقي قصير ضمن حفل توزيع جوائز الأوسكار.
 
 ويسلط الوثائقي الضوء على الجنود المجهولين في الدفاع المدني من ذوي “القبعات البيضاء” التابع للمعارضة السورية وجهودهم المبذولة بعمليات انتشال إنقاذ المدنيين من تحت المباني التي تتعرض للقصف.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.