هكذا علّق يوسف إسلام على "قيامة أرطغرل" وقضايا إسلامية
يُعرض المسلسل التركي في أكثر من 85 دولة وشاهده خلال المواسم السابقة نحو 3 مليار شخص- جيتي

هكذا علّق يوسف إسلام على “قيامة أرطغرل” وقضايا إسلامية

علّق المغني البريطاني “كات ستيفنز”؛ الشهير يوسف إسلام، على مسلسل “قيامة أرطغرل” التركي.
 
 وفي حديث للأناضول، على هامش انطلاق النسخة السادسة لمعرض “المنتجات الحلال” للدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، بمركز أوراسيا للفنون والمعارض في مدينة اسطنبول، قال إسلام إن المسلسل “يعلمنا الكثير”.
 
 ويُعرض المسلسل التركي في أكثر من 85 دولة وشاهده خلال المواسم السابقة نحو 3 مليار شخص، وموسمه الحالي هو الأخير، لينطلق في سلسلة جديدة باسم “قيامة عثمان غازي”.
 
 وقال إسلام: “لم تتبق في العالم قيادة مُلهِمة باستثاء تركيا”، وأضاف موضحا: “يبدو أن القيادة الملهمة بقيت إلى حد كبير في التاريخ، ولا شك أنكم لاحظتم متابعتي لمسلسل قيامة أرطغرل، وهذا المسلسل يعلّمنا الكثير”.
 
 وأشار إسلام إلى أنه بذل جهودا كبيرة من أجل تعلم اللغة العربية، وتعرّض لتحديات كبيرة بسبب اختلاف لهجة كل بلد عربي عن الأخرى.
 
 ولفت إلى أنه وجد نفسه في “وضع إسلام الغرب، ومرآة يرى المسلمون من خلالها الغرب، وهذا كان مسؤولية كبيرة”.
 
 وحين اعتنق الإسلام، قال المغني إنه كان “يحمل في داخله تطلعات كبيرة”، مستدركا: “ولكني سرعان ما أدركت أنه كان من الصعب إيجاد قيادة ملهمة نابعة من هذه القداسة، بقدر صعوبة إيجاد الوحدة الإسلامية ووحدتها السياسية”.
 
 وتابع: “كان هناك رؤساء وملوك وأمراء ورؤساء ووزراء وجنرالات وناشطون وداعون لإجراء التغييرات والعلماء، ومن ثم ظهرت العصابات المتطرفة، وتم القضاء على الوحدة جراء الفوضى التي افتعلتها القوى الخارجية”.
 
 وفي ذات الصدد، شدد إسلام على أن “الأعمال الوحشية لحفنة من المتطرفين المتعطشين للدماء ممن لا تبلغ نسبتهم ضمن المسلمين حتى 0.1 بالمائة، مهدت الطريق أمام القوى الخارجية لإلقاء اللوم والمسؤولية على العالم الإسلامي برمته”.
 
 ويوسف إسلام، هو مغني وكاتب أغاني بريطاني، حققت مبيعات ألبوماته نحو 60 مليون نسخة، اعتنق الإسلام وغيّر اسمه من كات ستيفنز إلى يوسف إسلام، وأصبح منشدا، ولديه العديد من الإصدارات بهذا الخصوص.
 
 اقرأ أيضا: بطل “أرطغرل” يكشف سر تحقيق المسلسل نجاحا عربيا