والد أسترالي "يجهز" المنزل ليقتل أبناؤه المصابين بالتوحد
قتل الوالد نفسه مع زوجته وطفليه بنشر الغاز في المنزل- التايمز

والد أسترالي “يجهز” المنزل ليقتل أبناؤه المصابين بالتوحد

قالت صحيفة “التايمز” البريطانية، الأربعاء، إن والدا أستراليا قتل نفسه وزوجته وابنيه المصابين بالتوحد الشديد، بضخ غاز سام في منزلهم في سيدني.
 
 وأشارت الصحيفة إلى أن الوالد “جهز” المنزل بالأنابيب قبل عملية القتل بضعة أيام، بحسب الشرطة.
 
 ووجد الشرطة أجساد الزوجين، فيرناندو مانريكو، وزوجته ماريا كولديا، الذين ينحدرون من كولومبيا، وطفليهم البالغين من العمر عشرة وأحد عشرة عاما، في عدة غرف في المنزل في سيدني الأسرتالية.
 
 وصدم خبر مقتل العائلة الأستراليين، حيث كان الوالدان يعتبران والدان “مجدين” لصبرهما على أبناءهما المصابين بالتوحد.
 
 وقال ناطق باسم الشرطة إن العائلة ماتت نتيجة الغازات السامة، في حين يعتقد الجيران أنهم سمعوا أصوات تجهيز ورأوه يعمل على سطح المنزل نهاية الأسبوع، حيث يتوقع أنه كان يجهز نظام أنابيب يسمح بتسريب الغاز للمنزل.
 
 وقال مدير مدرسة الطفلين، وارين هوبلي، إن الطفلين كان لديهما شخصيات مذهلة، بفضل أمهمها التي سماها “حجز ركيزة” المدرسة، مضيفا بقوله: “لا أعتقد أنها كانت تنام كثيرا بالليل بسبب الصعوبات مع الأطفال، وكانت تساعد بكل الطرق التي تستطيع فعلها”.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.