وفاة ثالث سجين في ظروف غامضة بمركزي عدن جنوب اليمن
عائلة المتوفي رجحت أن يكون التعذيب أبرز أسباب الوفاة — أرشيفية

وفاة ثالث سجين في ظروف غامضة بمركزي عدن جنوب اليمن

توفى الثلاثاء، سجين هو الثالث في سجن المنصورة المركزي بمدينة عدن (جنوبي اليمن) بعد وفاة اثنين من السجناء في الأيام القليلة الماضية.
 
 وأفادت مصادر يمنية متواجدة في عدن لـ”عربي21" بأن السجين “أصيل أحمد ناجي” الذي ينتمي إلى مدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج (جنوبا) اعتقل قبل عدة أشهر، فارق الحياة في داخل السجن اليوم.
 
 وتوفي قبل “ناجي” اثنان من السجناء الأسبوع الفائت، قالت إدارة السجن أن الوفاة ناتجة عن سكته قلبية، لكن أوضاع السجن السيئة، والذي تديره قوات الحزام الأمني المدعومة من دولة الإمارات، تثير كثيرا من علامات الاستفهام حول أوضاع مئات السجناء. وفقا للمصادر
 
 ونقلت المصادر عن أقارب المتوفي أن جثة ابنها موجودة حاليا في ثلاجة مستشفى الجمهورية بعدن، فيما رجحت أن يكون التعذيب أبرز أسباب الوفاة.
 
 ولفتت المصادر الى أن إدارة سجن المنصورة، رفضت تسليم الجثة لذوي المتوفي حتى تصدر أوامر من التحالف العربي.
 
 ولم يتسن لـ”عربي21" الحصول على تعليق من مسؤولين في إدارة السجن أو في شرطة عدن لكشف ملابسات وفاة المعتقل “أصيل” وكذا المعتقلين الآخرين.
 
 وكانت تقارير دولية قد كشفت الشهر الماضي، عن سجون سرية تديرها الإمارات العضو في التحالف، وأخرى خاضعة لإدارة ميلشيات غير نظامية تدعمها الدولة الخليجية، يقبع فيها معتقلون يمنيون، ويتعرضون لانتهاكات جسيمة وصلت حد الشواء.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.