«أردوغان» يؤدي العمرة في نهاية جولته الخليجية

أدى الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان» مناسك العمرة في ختام جولته الخليجية التي انطلقت، الأحد الماضي، بزيارة البحرين، ثم المملكة العربية السعودية، واختتمها بدولة قطر.

وذكرت مصادر في الرئاسة التركية، أن «أردوغان» توجه عقب زيارته لدولة قطر إلى المدينة المنورة لزيارة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم في المسجد النبوي، وانتقل بعدها إلى مدينة جدة بالطائرة، ومن ثم إلى مكة المكرمة عبر الطريق البرية.

وشارك في أداء مناسك العمرة إلى جانب «أردوغان» كل من عقيلته «أمينة أردوغان»، ورئيس الأركان التركي «خلوصي أكار»، ووزير الخارجية «مولود جاويش أوغلو»، ووزير الاقتصاد «نهاد زيبكجي»، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية «براءت ألبيراق»، ووزير الدفاع «فكري إشيق»، ورئيس الاستخبارات الوطنية «هاكان فيدان».

إلى ذلك، قال وزير الخارجية التركي «مولود جاويش أوغلو» إن جولة «أردوغان» في دول خليجية جاءت بسبب التطورات المستجدة في المنطقة ولا سيما في سوريا والعراق واليمن.

وأضاف: «أردنا القيام بهذه الزيارة بسبب التطورات المستجدة في المنطقة في سوريا والعراق واليمن، أمن واستقرار هذه المنطقة مهم لنا، لذلك ندعم هذه المنطقة جدا».

جاءت تصريحات الوزير التركي خلال المحطة الأخيرة من جولة «أردوغان» التي بحث خلالها في الدوحة مع أمير قطر الشيخ «تميم بن حمد آل ثاني» العلاقات الثنائية إلى جانب ملفات إقليمية ودولية.

يذكر أن الرئيس التركي وصل، الأحد الماضي، إلى البحرين في مستهل جولته، والتقى فيها الملك «حمد بن عيسى آل خليفة»، تلتها زيارة للسعودية الاثنين، عقد فيها لقاء مع الملك العاهل السعودي «سلمان بن عبدالعزيز»، كما التقى ولي عهد المملكة الأمير «محمد بن نايف» وولي ولي عهد المملكة الأمير «محمد بن سلمان».

المصدر | الخليج الجديد + وكالات