أمريكا توسع حظر الأجهزة الإلكترونية على متن الطائرات ليشمل مناطق أخرى

قال وزير الأمن الداخلي الأمريكي «جيه جونسون»، الثلاثاء، إن حظر الحواسيب المحمولة على الطائرات سيتم توسعيه ليشمل مناطق أخرى غير الشرق الأوسط وأوروبا.

ويجري مسؤولون من الاتحاد الأوروبي ومن الولايات المتحدة، الأربعاء، مباحثات في بروكسل، بشأن إمكانية توسيع الولايات المتحدة للحظر المفروض على الأجهزة الالكترونية (مثل الحواسيب المحمولة واللوحات الرقمية) التي يزيد حجمها عن الهاتف المحمول على متن الطائرات، بحسب ما أعلن مفوض أوروبي.

وفي مارس/أذار الماضي، حظرت بريطانيا على المسافرين القادمين إليها على متن 8 شركات طيران من 6 دول مسلمة في الشرق الأوسط، حمل أجهزة إلكترونية أكبر من الهاتف النقال في مقصورات الركاب أثناء الرحلات الجوية.

جاء ذلك عقب حظر مُماثل فرضته الولايات المتحدة على القادمين من عشرة مطارات في ثماني دول غالبيتها مُسلمة أيضا.

وفي الحالتين شمل الحظر أجهزة إلكترونية، بينها الحواسيب المحمولة واللوحية؛ إذ يجب وضعها ضمن الحقائب المشحونة لا بصحبة الركاب.

وبررت الدولتان قرارهما، آنذاك، بـ«دواع أمنية»، لكن مراقبين شككوا في ذلك، وقالوا إن القرار هدفه محاربة شركات الطيران في الشرق الأوسط التي باتت تتمتع بحصة كبيرة من السوق الرائجة أكثر منه لأهداف أمنية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات