أم صينية تلتقي ابنتيها المختطفتين بعد فراق 28 عاما

في مشهد يشبه الملاحم الدرامية، وبعد فراق 28 عاماً، اجتمع شمل أمّ صينية بابنتيها، بعدما تعرضتا للاختطاف وتم بيعهما وعاشا بعيداً عن الأم طوال حياتهما.

ووفق ما نقلته «سبق» عن جريدة «ديلي ميل» البريطانية، فإن الأم «شين جياكسيانغ» (72 عاماً)، التقت، يوم الاثنين الماضي، بابنتيها، بعد 28 عاماً من الفراق.

وقالت «شين»:« لم أكن أعتقد أبداً أنني سألتقي مرة أخرى ببناتي»، فيما ذكرت «هوانغ ريكسيو»، الابنة الكبرى، 47 عاماً، أنها تعرضت للاختطاف واختها من قبل ابنة عمها، البالغة من العمر 42 عاماً.

وجرى اختطاف الفتاتين، من سويزهو في مقاطعة هوبي عام 1988 بواسطة ابنة عمهما، وتم بيعهما لعائلتين مختلفتين مقابل نحو 460 دولاراً (3000 يوان)، إلا أنه بفضل المتطوعين والشرطة المحلية تم لمّ شمل الأسرة من جديد.

وغلبت الدموع على اللقاء الذي نظمه المكتب المحلي للأمن العام، إذ أظهرت صور نشرتها وسائل إعلام محلية أن الأم وابنتيها كن يبكين ويصرخن، بعدما كن يعتقدن أن هذا اللقاء «لن يحدث أبداً».

المصدر | سبق