ارتفاع قتلى تفجير غازي عنتاب إلى 50 .. وقطر والبحرين تتضامنان مع تركيا

ارتفع عدد قتلى التفجير الذي ضرب صالة أفراح بولاية غازي عنتاب، جنوبي تركيا، يوم السبت، إلى 50 شخصا، فيما أدانت كل من قطر والبحرين، التفجير «الإرهابي.

وأكدت وزارة الخارجية القطرية، في بيان أصدرته في وقت متأخر من مسأء أمس السبت «إدانة دولة قطر لهذا العمل الإجرامي الذي يتنافى مع كافة القيم والمبادئ الإنسانية والشرائع السماوية، ويستهدف المدنيين الأبرياء».

وأعربت «عن تضامن دولة قطر التام مع الجمهورية التركية الشقيقة وشعبها، ودعمها لكافة الجهود الرامية لحفظ الامن والاستقرار في البلاد».

وجدد البيان «موقف دولة قطر الرافض للعنف والإرهاب بكافة أشكاله وصوره أيا كان مصدره أو الدوافع المؤدية إليه».

وعبّر البيان عن خالص التعازي لأسر الضحايا وللحكومة والشعب التركي، والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين الذين سقطوا جراء هذه الجريمة الآثمة.

بدورها أعربت وزارة الخارجية البحرينية، عن إدانتها واستنكارها الشديدين، للتفجير، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية صباح اليوم الأحد واصفة إياه بـ«الإرهابي».

وأعربت الخارجية البحرينية عن «خالص تعازيها ومواساتها لأهالي وذوي الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين جراء هذه العمل الإرهابي الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار».

وأكدت «تضامن مملكة البحرين مع الجمهورية التركية الشقيقة في جهودها لمكافحة التطرف والعنف والإرهاب».

وجددت وزارة الخارجية التأكيد على «موقف مملكة البحرين الراسخ المناهض للإرهاب بكل صوره وأشكاله والداعي إلى ضرورة تعزيز التنسيق بين دول العالم وتكاتف كافة جهود المجتمع الدولي لضمان اجتثاث هذه الآفة الخطيرة التي تهدد جميع دول العالم والقضاء على جميع مسبباتها وتجفيف منابع تمويلها».

وأعلن والي غازي عنتاب علي يرلي قايا، فجر اليوم الأحد، أن حصيلة قتلى التفجير الإرهابي الذي استهدف حفل زفاف بإحدى صالات الأفراح في الولاية، ارتفع إلى 30 شخصًا وإصابة 94 آخرين، قبل أن تعلن الولاية في بيان ان عدد القتلى ارتفع إلى 50.

المصدر | الخليج الجديد+ الأناضول