الحكومة المصرية ستطرح سندات دولية بقيمة 4 مليارات دولار

أعلن نائب وزير المالية المصري «محمد معيط»، اليوم الثلاثاء، أن بلاده تستهدف طرح سندات دولية بقيمة تتراوح 3–4 مليارات دولار في الأسواق الدولية خلال العام المالي المقبل.

وقال «معيط» على هامش مؤتمر منعقد بالقاهرة، اليوم: «لدينا خطة للعودة إلى الأسواق الدولية مرة أخرى في العام المالي المقبل 2017/2018».

ويبدأ العام المالي في مصر مطلع يوليو/ تموز حتى نهاية يونيو/ حزيران من العام التالي وفقا لقانون الموازنة.

ولم يحدد نائب وزير المالية المصري موعداً للطرح، لكنه أوضح أن القرار سينفذ وفقاً لاحتياجات الحكومة، وبعد التشاور مع بنوك الاستثمار المختصة، بحسب ما نقلته «الأناضول».

ونجحت مصر في يناير/ كانون الثاني 2017، بجمع 4 مليارات دولار من الأسواق الدولية، من خلال سندات دولارية طرحتها الحكومة في بورصة لوكسمبرج.

كان مجلس الوزراء المصري قرر في يناير/ كانون الثاني 2015، العودة إلى أسواق الدين الدولية، بعد غياب أكثر من 4 سنوات عنها.

وقال نائب وزير المالية المصري، اليوم، إن بلاده قد تلجأ لطرح صكوك في العام المالي المقبل حال إصدار القانون المنظم لذلك.

وأوضح أن الحكومة كانت تستهدف إصدار صكوك بقيمة تتجاوز مليار دولار العام المالي الجاري، لكنها لم تصدرها لعدم إقرار قانون الصكوك.

وتستهدف مصر اقتراض 9 مليارات دولار من الأسواق الخارجية خلال العام المالي المقبل (2017/2018)، وفقا لأحمد كوجك نائب وزير المالية المصري في تصريحات سابقة.

وارتفع الدين الخارجي في مصر ليصل إلى نحو 67.3 مليار دولار في نهاية 2016، مقابل نحو 47.7 مليار دولار في 2015، وفقا للبنك المركزي المصري.

المصدر | الأناضول