«الزمالك» المصري يسقط بثلاثية في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا

سقط نادي «الزمالك» المصري، أمام مضيفه «ماميلودي صن داونز» الجنوب أفريقي، بثلاثة أهداف مقابل لا شيء في المباراة التي جمعت بينهما يوم السبت في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وحل «الزمالك» ضيفا على «صن داونز» في ملعب لوفتوس فيرسفيلد بكيب تاون، قبل مواجهته إيابا في الثالث والعشرين من الشهر الجاري في ملعب برج العرب بالإسكندرية.

وتعد هذه هي المرة السابعة التي يصل فيها الزمالك لنهائي أعرق البطولات الإفريقية على مستوى الأندية إذ أنه توج بها خمس مرات من قبل وحصل على الوصافة مرة واحدة فقط عام 1994.

المباراة بدأت بضغط من قبل أصحاب الأرض، لكن دون خطورة حقيقية على مرمى «أحمد الشناوي»، ورد «الزمالك» بالاعتماد على الناحية اليمنى التي تواجد بها «ستانلي أوهاوتشي»، بحسب صحف مصرية.

وظل الفريقان يتبادلان التمريرات، وفي الدقيقة 13، أرسل «أيمن حفني» بينية لـ«محمود عبد الرازق شيكابالا» لكن لم يستطع الأخير اللحاق بها.

ورد «صن داونز» بتسديدة قوية من «كيجان دولي»، لكنها ذهبت أعلى عارضة مرمى الزمالك، قبل أن يتوقف اللعب لاصطدام قوي بين «معروف يوسف» و«أنتوني لافور».

بدأ «صن داونز» يقترب أكثر من مرمى «الزمالك»، وقابل «بيرسي تاو» عرضية قادمة من الناحية اليسرى برأسية قوية لكنها ذهبت أعلى مرمى «الشناوي»، قبل أن يسدد «تابو نثيثي» رأسية أخرى لكن مرت بجوار مرمى الزمالك.

وفي الدقيقة 30 كانت الهجمة الأولى للزمالك بعدما تسلم «حفني» الكرة، وتوغل داخل منطقة جزاء «صن داونز» وأرسل عرضية لكنها لم تجد من يستقبلها.

وبعد ذلك بدقيقة أرسل «بيرسي تاو» تمريرة بينية متقنة لـ«أنتوني لافور» الذي تسلم الكرة وسط ثلاثة من مدافعي الزمالك وسدد مباشرة في الشباك مسجلا الهدف الأول لـ«صن داونز».

ضغط «صن داونز» بقوة بعد الهدف الأول، وكاد «علي جبر» أن يسجل بالخطأ في مرماه لكن ارتطمت الكرة به، وذهبت لركلة ركنية.

وفي الدقيقة 40، سدد «تيبوجو لانجرمان» الكرة من الناحية اليسرى ساقطة في شباك «الشناوي»، ليعلن عن الهدف الثاني لـ«صن داونز».

وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل من الضائع تسلم «حفني» الكرة من «شيكابالا» وتوغل داخل منطقة جزاء أصحاب الأرض، وسدد بيسراه لكن تصويبته ذهبت أعلى مرمى «صن داونز».

مع بداية الشوط الثاني، واصل أصحاب الأرض ضغطهم بقوة، وبالفعل في الدقيقة 46 أرسل «بيرسي تاو» عرضية أرضية من الناحية اليسرى، فشل «إسلام جمال» في تشتيتها ليحولها بالخطأ في مرماه مسجلا الهدف الثالث لـ«صن داونز».

وأجرى «مؤمن سليمان» أول تبديلات الزمالك بمشاركة «رمزي خالد» بدلا من «شيكابالا».

بعد الهدف استفاق الزمالك، وكاد «باسم مرسي» أن يسجل هدفا في الدقيقة 58، فاحتسبت للزمالك ركلة حرة مباشرة سددها «أحمد توفيق» ردها حائط الصد.

وأرسل «رمزي خالد» تمريرة طولية مباشرة، فشل دفاع أصحاب الأرض في تشتيتها وسددها «باسم مرسي» مستغلا خروج خاطئ من حارس «صن داونز»، لكن استطاع «واين أريندسي» مدافع الأخير تشتيتها من على خط المرمى.

وفي الدقيقة 60، أجرى الزمالك ثاني تبديلاته بمشاركة «محمود عبد الرحيم جنش» بدلا من «أحمد الشناوي» لإصابة الأخير، قبل أن يجري تبديلا بعد ذلك بمشاركة «مصطفى فتحي» بدلا من «باسم مرسي».

حاول «الزمالك» الضغط على دفاع «صن داونز» من أجل تسجيل هدف تقليص الفارق، لكن لم يكن هناك أي خطورة حقيقية على مرمى أصحاب الأرض.

فيما اعتمد «صن داونز» على المساحات الخالية في دفاع الزمالك من أجل تسجيل الهدف الرابع.

وفي الدقيقة 83، ركض «مصطفى فتحي» داخل منطقة جزاء «صن داونز»، وسدد بيسراه لكن الدفاع حولها لركلة ركنية، كادت أن تسفر عن هدف بعد تصويبة من «إبراهيم صلاح» لكن استطاع أصحاب الأرض تشتيت الكرة.

واصل «صن داونز» ضغطه مع الدقائق الأخيرة من نهاية المباراة لينتهي اللقاء بانتصاره بثلاثية دون رد.

المصدر | الخليج الجديد