«الزهار»: لقاء قريب بين «حماس» والقيادة المصرية

قال «محمود الزهار»، القيادي في حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، اليوم الثلاثاء، إن «ترتيبات تجري لعقد لقاء مع مسؤولين مصريين».

وقال «الزهار»، خلال لقاء مع عقده مع صحفيين، بمدينة غزة: «هناك لقاء قريب مع القيادة المصرية، لكن لا يمكن الحديث بعد عن الوفد الذي سيلتقي بهم، أو زمن هذا اللقاء».

وتابع: «بعد لقاء وفد حركة الجهاد الإسلامي، سيُطلب من حماس زيارة مصر لعقد لقاء آخر للتناقش حول أوضاع غزة، وخاصة الاقتصادية»، بحسب وكالة أنباء «الأناضول».

وأوضح «الزهار» أن حركته مستعدة للتعاون التجاري في كافة المجالات مع مصر، مستكملا: «نأمل في إقامة تبادل تجاري بين مصر وغزة».

وأعرب «الزهار» عن تأييد حركته للمبادرة التي أطلقها، «رمضان شلّح» الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، حول القضية الفلسطينية.

وقال:« إن مبادرة حركة الجهاد الإسلامي، لاقت تأييد كافة الفصائل الفلسطينية المختلفة، إذ أنها تشكّل تأكيدا على أن مشروع المقاومة المسلحة هو المشروع الفاعل على أرض الواقع».

ووصل، أمس الاثنين، «رمضان شلّح» الأمين العام لحركة «الجهاد الإسلامي» في فلسطين، إلى العاصمة المصرية القاهرة، للقاء مسؤولين مصريين.

وأعلن «رمضان شلّح»، في 21 أكتوبر/تشرين أول الماضي، عن مبادرة من عشر نقاط كان من أبرزها «إلغاء العمل باتفاق أوسلو الموقع عام 1993 بين منظمة التحرير وإسرائيل، وسحب الاعتراف الفلسطيني بدولة إسرائيل، وإطلاق حوار وطني شامل لترتيب البيت الفلسطيني».

وكانت العلاقات بين «حماس» والقاهرة، قد شهدت توترا ملحوظا منذ عزل الرئيس «محمد مرسي» أول رئيس مدني منتخب في مصر، في انقلاب عسكري نفذه الجيش المصري في 3 يوليو/تموز 2013.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول