السعودية: قريبا اختيار موقع أول محطة نووية في البلاد

قال «خالد الفالح»، وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، اليوم الأربعاء، سيتم قريباً اختيار موقع أول محطة نووية في المملكة دون إسهاب أو توضيح للتفاصيل.

إلا انه أوضح، من ناحية أخرى، إن أسواق النفط بلغت نهاية منحنى نزولي حاد في الوقت الذي تتحسن فيه العوامل الأساسية ويستعيد العرض والطلب توازنهما.

ودعا «الفالح» منتجي النفط من خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) للمساهمة في تحقيق استقرار بالسوق مضيفاً أن دورهم مهم شأنهم في ذلك شأن دور أعضاء «أوبك»، وأكد: «قوى السوق تعمل بوضوح بعد فترة اختبار لأسعار النفط عند أقل من 30 دولارًا للبرميل…الطلب على النفط يتزايد بمعدل جيد رغم تباطؤ النمو العالمي»، بحسب «رويترز».

وأوضح أن «أوبك» أرادت عبر تجميد إنتاج النفط أو خفضه بشكل طفيف أن تبعث بإشارة إلى السوق على أنها ترغب في خفض المخزونات وتشجيع الاستثمار، وقال «أنا سعيد لرؤية المزيد من منصات الحفر تعود للعمل» مضيفًا أن إنتاج النفط غير التقليدي مهما للمساهمة في تلبية نمو الطلب العالمي.

وأوضح وزير الطاقة أنه إذا تحرك أعضاء أوبك بشكل جماعي سيمكنهم الإسهام في استقرار السوق، مشيرًا إلى أن التقارب بين منتجي النفط يتزايد، متوقعاً أداء أفضل لأسواق النفط في الشهور المقبلة، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن التقلبات ستستمر.

وأشار«الفالح» إن بعض المنتجين من خارج «أوبك» يبدون استعدادًا لتثبيت الإنتاج أو خفضه، مضيفًا أن هناك حاجة إلى مزيد من الوضوح بشأن الإنتاج في ليبيا ونيجيريا وفنزويلا.

وحول الطرح الأولي لشركة أرامكو المرتقب بشدة في الأسواق قال وزير الطاقة إن الطرح سيتيح لأرامكو المشاركة في مشروعات تنقيب وإنتاج عالمية وخاصة في مجال الغاز.

المصدر | رويترز